14‏/05‏/2016

ومضات شاحبة




كنت أضحك حيث كان يتوجب علي البكاء...
اﻵن لا مكان لضحك ولا  حتى لبكاء وسط كل تلك المساحات من اﻷسى....!!!!

.
.
.
.
#ومضة
#حنين_خطاب 

13‏/05‏/2016

نص منذور للشتات






أنا أنسى سريعا...آه يا إلهي؛ وكثيرا جدا.ولا أدري هل أسعد لذلك...أم أحزن.....
آااه ؛ صحيح هذا لا يهم...فأي قرار شعوري قد اتخذه....سريعا ما سأنساه ....!!!!

.

''عندما ينسى القلب...تتساوى مدن الحب بميادين الحروب''
شبهة سلام ..وسكينة مخادعة... لا حدود لانفعالاتك..لا محطات شعور...مغ كل له هذا النبض المهتز والعمق الحائر...!!!!

.

كانت كل اﻷشياء ذات قيمة...وإن تفاوتت القيمة..اﻵن لا قيمة لشيء...وإن تعددت اﻷشياء
فهنالك فقد قبل الفقد بمسافة اغتراب....هنالك موت قبل الموت بمسافات انكسار...
وهنا...هنا ينبوع محبة حكم عليه أن يدار كأسه عبر كل تلك المسافات ...

.

ااه يا إلهي...هذا صعب جدا...أن يكون المرء نبع حيث تكون المصبات..كيف يصبح القمر فنارة ... كي تبحر الشمس على ضوئها...
هل على النهر أن يصب في الغيم...كيف تصبح انعكاسات الصور شخوص حقيقة...تخرج من المرايا تهندم اصل الصور..و تمح دموع على وشك أن تنهمر....
يا إلهي...هل سيقدر للثمر الوجود  إن ذبلت الجذور و أصابها العطب....يا إلهي هذا ليس اعتراضا...إنما هو محاورة قلب لنيل القدرة على القبول.....

.

الكتابات العالقة لا تنبت إلا على ضفاف نشيج جار....تلك الكتابات التي تكسر قنينة التعتيق...وتخرج عن التأطير...
كلوحة تتهشم ...وفي آخر لمحة تخرج منها يد تستغيث...

كمدينة في عناق مأساوي مع تسونامي...قبيل الرمق اﻷخير..!!!!

.
:- ويح قلبك...كيف تحمل كل ذاك اﻷسى...وكيف أنت مازلت تبتسم...
:- بعض القبول يا صغيرتي معتزل...حيث لا اعتراض ولا جزع...

.
.
.
.

#منذور_للشتات
#حروف_معتقة

#حنين_خطاب