12‏/02‏/2012

وخز



وخز ….؟!?

كتبهاحــنـيـن خطــاب ، في 12 فبراير 2012 الساعة: 00:06 ص







ألحت كثيرا و تحول الألحاح مع تجاهلي أياها إلى (لكز)
و تطور تدريجيا لحد الوخز المؤلم ،  أستسلمت … - متنهدة - ليكن أنت تربحين ….
خرجت معها من تحت عدة أغطية تكاد لا تقيني البرد قبل أن تبدأ في ألحاحها
 لم أعد أبالي بالبرد خارج الفراش و هو يلفلفني برحابة مشتاق ، شعرت به يتلمس عظامي من تحت ثوبي الفضفاض،  فوخزها كان يبثني بحرارة لدرجة الضيق و أنا تلك التي تحتمل البرد و تكاد أن تحترق لو أصابها دفء أكثر من المعتاد …!
فتحت ورقة بيضاء على جهازي …سطرت كل ما كانت تحرضني عليه
و تراودني عنه فكرة فكرة ….وخزه وخزه
حتى إذا هدأت بعصفها الأهوج، بعد أن استنفدت طاقتي في ترتيبها و تنسيقها كما يحلو لها
 فكتبت أمرا بالخروج ….سألني الجهاز عن رغبتي في حفظ ما تم سكبه في دواخله
 فتبسمت له بمكر ….و أخترت( لا)
 أيتها الأفكار …\…
 لم أكن شخصية جيدة أبدا مع الألحاح …
فالتكوني جيدة بما يكفي لأكون معك كذلك ……………..!!!!
.
.
.
.
حنين


أضف الى مفضلتك
  • del.icio.us
  •  
  • Digg
  •  
  • Facebook
  •  
  • Google
  •  
  • LinkedIn
  •  
  • Live
  •  
  • MySpace
  •  
  • StumbleUpon
  •  
  • Technorati
  •  
  • TwitThis
  •  
  • YahooMyWeb

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تحرير الإدراجالتصنيفات : خاطرة | السمات:
  دوّن الإدراج  


36 تعليق على “وخز ….؟!?”

  1. أيتها الأفكار ……
    لم أكن شخصية جيدة أبدا مع الألحـــاح …
    فلتكوني جيدة بما يكفي لأكون معك كذلك
    ********
    كل افكارك مقبوله
    جيده بل رائعه وهادئه رزينه
    بوح راقى ومعـــاني شفــافه
    واسعد الله صباحك وكل اوقاتـك
    دمت بكل ودم
    احتراماتي
    تحيـــاتي
    مـــولاتي
    المسحراتي
  2. تحياتي حنين
    .سألني الجهاز عن رغبتي في حفظ ما تم سكبه في دواخله
    فتبسمت له بمكر ….و أخترت( لا)
    جميل جميل سنختار اللا دائما
    دمت بإخلاص
  3. ولكن هل أنتِ واثقة بأنها لن تراودكِ مرة أخرى
    وقد ألحت عليكِ واخرجتكِ من الدفء الى البرد

    سيتحول الوخز المؤلم لكوابيس وأضغاث أحلام
    هي الافكار متعبة لا يمكنها البقاء
    لها موعد قريب كان أم بعيد …
    يجب ان تولد …..

    قد نستطيع ان نأجلها بأية وسيلة … كختير لا ..
    ولكنها حية لا تموت …

    اختي الرائعة حنين
    اظنها لن تلح بعد الأن فقد تأكدت بأنكِ لا تخضعي
    بالألحاح …
    ستستدرجكِ وتكون جيدة حتى تخرج .

    فهل ستختارين … نعم ….
    رائعة دائماً
    باقة ورد
  4. يا له من كلام يسطره قلمك الراقى معان دقيقة وصف رائع
    ماذا أقول ….. سوى أنك فعلا حنين .
    تحياتى
    عادل إدريس
  5. الكلمة مسؤولية.. ولكل حرف قيمة..
    فلينظر كل واحد أن يضع قلمه !!
    مدونة مشرقة .. دمت بخير،،
    أبو ياسر ،،
  6. أيتها الأفكار ……
    لم أكن شخصية جيدة أبدا مع الألحاح …
    فالتكوني جيدة بما يكفي لأكون معك كذلك ……………..!!!!
    _________________________

    بوح جميل ورائع أختى حنين
    واحساس عذب
    دمتِ بخير
  7. ستعود من جديد حتماً ..!!
    فيوم لك .. وعيوم عليك :)
    هي هكذا صراعاتنا مع أفكارنا
    الغالية حنين
    راق فكرك .. اقرا جديدك دائماً .. رغم ان مكتوب
    لا يسمح لي بالرد كثيراً ..!!
    << ان شاء الله هذا الرد ينزل ^_^
  8. عزيزتي
    قد اخترت لا بارادتك في مناجاة الروح واتمنى ان تكون نعم لتزدان نفوسنا من زكاة روحك ونثار خلجاتها
    ….
    لم أعد أبالي بالبرد خارج الفراش و هو يلفلفني برحابة مشتاق ، شعرت به يتلمس عظامي من تحت ثوبي الفضفاض، فوخزها كان يبثني بحرارة لدرجة الضيق و أنا تلك التي تحتمل البرد و تكاد أن تحترق لو أصابها دفء أكثر من المعتاد …!
    اية أماني وامنيات وكم من الآهات والحسرات
    وكم من الأشواق والهيام والهوى ما سطرت حتى رأيت ان الحروف ترتعش من برودتها وهي تنشد الدفئ حتى اطلقت اشعاعات الكبرياء والشمم وقلت لا
    ………
    دمت بكل بهاء وبود ووفاء ومبدعة في اعزف البهي
  9. المسحراتي
    اسعد الله يومك بالخير مثلما أسعدني تعليقك …و أسعد كل أفكاري تلك المقبولة
    دمت في خير و بركة .
  10. شهد يا شهد أنت اختاري نعم لعل الأجواء تثمر
  11. حتى إذا هدأت بعصفها الأهوج، بعد أن استنفدت طاقتي في ترتيبها و تنسيقها كما يحلو لها
    فكتبت أمرا بالخروج
    —-
    ياااالذاك العصف الأهوج الذي استنفذ كل طاقاتي بالبوح ورمى كل الأقنعة في متاهة البرد والدفء
    وأمرني بالخروج اللاواعي..
    وأنتظر أن أعود لوعيي ويعود
    حنين يا لقمة وعيك بالبوح
    حبي وودي لك
    عذبة
  12. ومن يدري ومن قد يجزم بأنه يدري
    لعلها تعود أكثر برداء أكثر لطافة فأكون لها مطواعة
    ربما أيضا لا تعود …!!

    لكن أكيد أن “لكل شيء أوان … ”
    الأخ الكريم صاحب الحضور المميز خالد
    لك تعليقات تجعلني اقرئها مرارا …

    دمت متألق الحضور ، و بخير أيضا .
  13. adel edris
    و بدوري ماذا أقول غير أنك عادل حقا
    ولكل منا من اسمه نصيب .
  14. عبد العزيز
    أني أكاد لأنظر حقا لتلك الأين حتى أشرد و لا أضع القلم و يترك مترنحا..!!
    دمت مشرقا أيضا .
  15. الأخ الفاضل سعيد
    شكرا لهكذا رأي … و لهكذا حضور
    شكرا عطرة تليق بك .
  16. الحنين
    وقتما تمرين من هنا تشرق الشمس ، مهما حاول مكتوب مواراة ذلك
    فلك شكرا تليق بحجم إشراقك .
  17. زياد
    اتفق معك تماما بأن لا أحد قد يستطيع تحجيم مناجاة روحه إلا من قد اعطاه ربي من فضله الكثير فيسريها حيث دروب تتيسر لها .
    كل ما هنالك أننا قد نوثقها تلك المناجاة في أحدى أروقة جهاز …أو نرفض و نطلقها في الأجواء لتحط على عقل أخر ترتشف منه الراحة و يوثقها بدوره ب نعم ..!!
    شكرا عطرة تلفلف حضورك بما يليق به .
  18. مرحبا جميلة و دافئة مثلك SHMS
    لن أدعي أنني مع الأفكار لسنا في كر و فر و لا شك أن الحكم في ذلك بيد الوعي و اللا وعي
    لكن بوسعي أن أقول أن حضورك قمة الوعي الجميل
    شكرا لعبورك بدفئه اللذيذ
    و كوني دائما بالجوار .
  19. عزيزتي حنين
    مساء الخير لكِ
    تعجبني كثيراً محاولاتك المستمرة لترويض الأفكار التي تغزوكِ.. ويعجبني كذلك إلحاح الفكرة في تكرار التجرية معكِ رغم محاولتكِ إجهاضها أكثر من مرة… هل وصل الأمر إلى مرحلة الصراع أم أنه ما زال في بداية الأزمة والاحتقان..
    أراكِ حتى هذه اللحظة تعلنين انتصارك عليها في اللحظة الأخيرة.. ولكن احذري ربما لن ينجح هذا الأمر معكِ كثيراً..فالأفكار قد عرفت طريقتك وربما تسلك نهجاً مختلفاً :-)

    دمت بخير وسعادة
    تحيتي ومودتي لكِ
  20. مرحبا استاذة حنين
    نص مهم
    لي عودة
  21. تأكدي استاذة حنين..أننا وحدنا أسياد القرار
    حين نعزم على اطلاقه في وجوه خصومنا ..خاصة مع ذاكرة تسيء مع سابق الاصرار والترصد

    تحيتي مع افكارك القيمة لغة وتعبيرا
    مودتي التي تعرفين
  22. عدت أضع بصمة ود..
    مساؤك سعيد
    ودي لك
  23. مساء الياسمين أماني
    و أعجبني ردك ، حتى أنني كررت تأمله و كل مرة أعود بعيدا ضاحكة و مستبشرة أيضا :)
    يا أماني لو أكتفيت من ترويضها ما أكتفت أبدا مني
    سآخذ ردك كتحذير لأكون أكثر انتباها لها والحذر لا يمنع قدر يا صديقتي ….

    ..
    دمتِ في حفظ الله و رعايته
  24. خصوصا مع ذاكرة تسيء لنا مع سبق الإصرار و الترصد
    .
    .
    أ. المها طالما قلتِ إننا أسياد القرار إذن نحنأسياد القرار ، أثق في رؤيتك للأمور يا صديقتي ….

    فالذاكرة من أمامي و الأفكار من خلفي و دائما يراودني الفرار عن مكوثي .
    ..
    لكِ يتفجر عطر الياسمين ….
    و أعمق الود و أنبله .
  25. شمس
    ومن القلب للقلب رسول
    موقنة من ذلك خصوصا وقتما يحمل رسالة الود

    سلمتِ و سلمت روحك .
  26. الأستاذة حنين
    صباح الخير
    هي كذلك الأفكار كأنها ثعبان لا يستريح إلا حين ينفث سمه ولا يهمه بعد ذلك ما تكون النتائج !!
    والغريب أننا ننزعج لو تأخرت هذه الأفكار في المجيء أو جاءت غير مرتبة ..
    لقد أصبحنا متلازمين نحن والأفكار لكنها كما ذكرت تلح علاينا إلحاحا شديدا لا يجعل لنا خيارا غير أن نعطل أعمالنا كلها حتى ننهي لقاءنا معها ..
    سعدت بقراءتك هذا الصباح ..
  27. الأستاذ سعد
    صباحك بهجة سيدي ، و جمعة مباركة عليك و على الجميع
    الجميع أجمعوا أن لا ملاذ من ألحاحها إلا بلأستسلام لها

    جميل أن نفعل حقا…
    جميل أن نكون لها كما نتمنى أن تكون لنا
    وليس كل جميلا في متناول الروح .

    أنا أسعد بقرائتك التي أفتقدتها .
  28. يااااا حنين .. لا أعرف لما أحن إليك … بعد أن مضيت..!!! عدت وأدراجى إليكى .. لأسطر بقلبك أشواقى .. تناديكى… حنينا .. لصفاء قلبكى … أهواكى
  29. غاليتي حنونه
    يكفي وجودك عندي لاكون سعيده بك ..
    ربي ما يحرمني منك .

    الوخز يوجع ويؤلم ويصيبك بالارق.
    كم كنت رائعه وذكيه لمعالجتك للوخزات !!

    كوني بخير وبالقرب
  30. قد لا نستطيع أبداً أن نتعرف عليها وأن نراها
    لكن اقتناصكِ لما دار بينكما (أنتِ والفكرة الواخزة اللاكزة) وعدم السماح لهذه الأحداث بالفرار جعلها قطعة فنية باقية
    ~~~~~
    الحوار مع جهاز الكمبيوتر أكسبه حياةً أضفت على القصة “الخاطرة” حيوية، ومنحها النهاية التى اكتملت بها القصة.
    ~~~~~
    أرق أمنياتى
    وخالص تحياتى
  31. مررت لالقاء التحيه
    واتمنى أمنيه
    واضع لك هديه
    اما التحيه فسلام الله عليكم ورحمته وبركاته
    والامنيه أن يسعد الله اوقاتك جميها
    والهديه بان حب هذه الكوكبه التي سطرت احرف اسمائها باعلى ستهبك حسنات يوم الدين بطيب الدعاء ومحبتك في الله
    ادام الله عليكم محبه المؤمنين والمخلصين
    ادام الله عليك الرقي والافكار الرشيده
    كل تحياتي
    المسحراتي
  32. و تراودني عنه فكرة فكرة ….وخزه وخزه
    عبرت …. فأصبت
    احساسك الراقى ، يظهر فى صورة كلمات سحرية
    دمت بخير وود
  33. تلغراف
    الاخت الكريمة حنين
    أين أنت متشوقون لكتاباتكم
    تحياتى
  34. كلام جميل وحنين مشكور اختى
  35. يعني يا ابقا ملكة جمال يا بلاش خالص
    ولكن احيانا يا حنونة بعض الكلمات البسيطة وان كانت من القلب تكون كبيرة عند قارئيها وقد تفيد ايضا وهي دون المستوى في نظرك
    يا خسارة القلق ورصرصة العضم في البرد وزنها في الودان زي الناموسة يا ناس اللي جه على مافيش إهيء إهيء إهيء
    اصل انا بحب الزن وزعلت على الغلبانة اللي غدرتي بيها في الاخر ههههههههههه
  36. أنت ملكة جمال و بلاش ليه ربنا يديم جمال روحك دايما و أبدا
    ههه مين قال بس بالطبع الحرف العفوي يجد طريقه دايما للقلب بل بالعكس أحيانا يأخذني أكثر من الحرف المتأنق
    الأكثر من اللازم و الي يصيبني بتشنج في أوتار قرائتي .

    المرة الجاية هاسيرها لحد عندك و زنوا مع بعض هههه إلا أنت ما قدر على زنك أقصد زعلك *_^