09‏/05‏/2010

في المساء تتساوى الروايات…..!



في المساء تتساوى الروايات…..!

كتبهاحــنـيـن خطــاب ، في 9 مايو 2010 الساعة: 13:22 م




 يتجول بنظره بين روايات تستعرض نفسها على رف مترب
كنساء متعددات  الهويات يمارسن الغواية كل منهن بطريقتها… !
ينتقي رواية ما؛ قد لا يلتفت إلى ما تحجمه أو تظهره أثوابها و بهرجة ألوانها…!
 فمعيار انتقاءه كيف ستشعل الرواية بداية نصره…ليعيد هو  دورة هزيمته
و عجزه…يختار رواية….ليمارس معها جرم القراءة
يلتحف شرشف خاوي من الواقع
و يضع باهتمام تحت الوسادة بعض أمنيات ...!!!!


يبتسم للرواية…يقبل عليها كعاشق بين يديه محبوبة خجلة
تجهله …و تجهل كيف بدايته عند أطرافها ،فيحاول طمأنتها بتركها فينة فيشتعل شوقه لا شوقها ،تستسلم عينيه الماكرتين لقراءتها…
يعريها.. يبعثرها
يلملمها ..فيلتهمها بخاطره الجائع….!


كان فوضوي مرتب …فكم  جمع على سريره بين عشيقتين
ويتركهما في منتصف لقائهم
ليختار ثالثة ..
قد تكون الأولى عجزت عن إشعال دربه بشموع تنير فكره…
و لم تبدأ بشرارة حماسية ليستمر اللقاء…!
فكان يبقى بين روايتين…يقرأهما معا…
يدفعه نحو الأولى واجب الاكتمال وتأخذه الثانية بشغف مشتعل
والثالثة تستحثه على الوصول إليها
كانت قراءته ثلاثية الأطراف ..معقدة  المسار


أهتم هو..أهتم جدا…أن يمارس رتابة عاداته بكبرياء
فوق منطق الأشياء…
ليبق أنيق حتى مع رواية ما…في ليلة باردة…..رغم كل شيء
يقتل مع عاداته برودة الوحدة فيكتب خاطر ملتهب….
بكلمات شامخة  ….
وقبل كتابتها يحاول نفي أبوته لها..بفكر يقظ

ثمل هو بكبريائه…
لا يعلم أن زخم حزنه يتجلى في استكانته…
و أن توكيد النفي إثبات

 يجيد التحاف الصمت…حيث يشعر بلجام نبضاته بين يديه
واهم هو…واهم حتى الهذيان…!

فخفقاته كانت تتسرب منه …عبر باب غرفته
عبر شرفته …لتتحد مع نبض ذرا الكون
فكل استكانة منه …بضعة نقاط ترسم حيرته الحانقة

 بياض صمته يخبر عن سواد بوحه المرتب في خزانته…!

متنرجس يحاول مواربة ضعفه….فينشغل بانتقاء معاطف الكلمات
ويغفل عن عري بوحه…
تبا إذن..لتلك الحروف…التي تبقى عند أطراف إدراكه المتحفزة
كان يلفظها ولكنها تعاود التسرب بداخله من جديد
ليلتحف طبقات جليدية من الكلمات
يواري بها دواخله المزدحمة سريعة الاشتعال.……!

ليعاود محاولاته مع رواية أخرى…حتى تلهبه بكلمات
تشعل أجوائه …تدفأ  أطرافه….فيصبب عرقا يبلل جليد وحدته
 على يمينه تغفو  أناته..وعلى يساره تجسدت  أوهامه
وتحت وسادته كالعادة بضعة أمنيات

يغمض عينيه…..تبتسم شفتاه…لتشرق الشمس..مبكرة عن موعدها معه..!
ينشغل بكل شيء ….رتب دروب هروبه جيدا…
ليستبق الليل النهار…لا يتوتر … لا شمس و لا قمر بدربه المختنق بضبابية الأشياء


 فرفيقته التي لا تزل تنتظره منذ الأمس بعد أن نجح لقائهما في شغل حيز فراغه…!
والثانية التي أكملها بدافع الأدب…و الثالثة تلك التي تستفز تواصله…!
جميعهم يساندون مسير أحرف كسولة على سطور دفتره القابع على مكتبه
 فيزجرها حينا بجفاء
أو يحتويها بعطف أبوي …
أو ينتظرها بكرم صمت عاشق لا يملك سوى  الانتظار

…………………


كلمة ما…!

بورخيس….لم يعرف قمته إلا عندما فقد بصره…
فزاوج الوعي بكل شيء…
ليرى العالم قمم مجده…..!


**
أيها القارئ في قعر الظلام
الكذب كالصدق عند المشاهد  لا يحتاج سوى فن الإلقاء….!







حنين







ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التصنيفات : خواطر | السمات:
  دوّن الإدراج  

121 تعليق على “في المساء تتساوى الروايات…..!”

  1. الاخت الفاضلة .
    مساء الخير .
    شكرا لمرورك الطيب بنزفي …. فقط اعتذرت لان الهواجس قادتني للبعيد … شكرا لاني هنا واشسجل اول الحاضرين … اقرأ واشاغب واخربش ن امكن .
  2. الفاضلة حنين .
    مساء الخير …
    بعد اذنك قراءة سريعة ولي عودة للوقوف الطويل معها … فالعنوان يبعث على الابهار في الداية … في المساء تتساوى الروايات … كيف تتسوي الروايات ..ز اذا كما يتساوى شخوصها عند القاريء تتساوى الروايات … ونتابع لنصل الى تشبيهها بالنساء القابات بخدورهن ويمارسن طقوس الغواية … كل واحدة لها منهن عنصر جذب … والبطل لا يهتم بالمظهر الخارجي … يهمه ما يبعث في نفسه نشوة القراءة … ويطفيء ظمأ الروح للاطلاع على الخفايا .
    يجمع ثلاث روايات على سريره ..ز يقرأ من هذه بدافع … ويركض للاخرى ليكمل مشوارها … ويبعث في الثالثة الاخرى محفزات لمزيد من اغرائه واغوائه .
    ساعود الى هنا .
  3. يختار رواية….ليمارس معها جرم القراءة
    يلتحف شرشف خاوي من الواقع
    و يضع باهتمام تحت الوسادة بعض أمنيات

    يبتسم للرواية…يقبل عليها كعاشق بين يديه محبوبة خجلة
    تستسلم عينيه الماكرتين لقراءتها…
    يعريها.. يبعثرها
    يلملمها ..فيلتهمها بخاطره الجائع….!

    كانت قراءته ثلاثية الأطراف ..معقدة المسار
    يغمض عينيه…..تبتسم شفتاه…لتشرق الشمس..مبكرة عن موعدها معه..!
    ==============
    ولد بورخيس في بوينس آيرس وكان والده محاميا وأستاذا لعلم النفس
    كاتب أرجنتيني يعتبر من أبرز كتاب القرن العشرين بالإضافة إلى الكتابة فقد كان بورخيس شاعرا وناقدا وله عدة رسائل.
    بفقده عمله بدأ بصره يضعف بالتدريج أصبح بورخيس غير قادر على إعالة نفسه ككاتب فبدأ عملا جديدا كمحاضر عام
    غادر بورخيس بيونس آيرس في زيارة قصيرة إلى مدن أوروبية في نهاية عام 1985 م، وكان وقتها مصابا بالسرطان، لكنه لم يعد من رحلته تلك، فقد توفي في جنيف في 14 يونو 1986 م.
    ================
    تختلف مستويات القراءة مثلما تختلف مستويات التلقي..
    أن أدب الرواية فن يجمع الكثير من الفوائد لمن يعشقه ..فقراءة الرواية ترتقي بالفكر الإنساني لما تحويه بعض الروايات ذات الحرفيه العاليه في الصياغة والأسلوب من قيم أخلاقية بالإضافة إلى معلومات تاريخية خاصة بحضارة ما في حقبة من الدهر…
    فقراءة الروايات تكون متنفسا للإنسان من هموم و ضغوط الحياة اليومية و الواقع الذي قد يكون أقسى ما يكون في كثير من الأحيان بالنسبة للبعض فتأتي الروايات و خصوصا الخيالية منها لتحافظ على التوازن الطبيعي للصحة النفسية لدى الإنسان فهي لا تخلو من الطرفة في بعض الأحيان و الحكمة الجميلة و القيم النافعة و الثقافة بالأحداث و عادات المجتمعات الأخرى ،
  4. الاخت الفاضلة حنين .
    مساء الخير .
    هذه النص … جميل بكل ما فيه من عنوانه وحتى الاستدركات في نهايته … فن الرواية … هو فن الاغواء والابتعاد الى عالم من خلق شخص معين او اديب معين … الرواية كالانثى … فا تستولي عليك من اقصاك الى اقصاك … واما انتمتع النظر بحسنها الخارجي … واما ان تبقيك على اللظى تتحرق … تبتعد عنها خوفا … وتعود اليها شوقا … وهذا البطل … كان يتعامل بصورة مجنونة مع الرواية … فهو ايضا يختار منها عرائسه اللواتي يشاركنه ليلته ..ز فيقرأ هذو ويمتد من البصر للاخرى ويبقى تلك مراودا لها عن بعد … يلقي همومه الى حافة السرير … واحلامه او او اوهامه على الحافة والاخرى وبعض من امنيات يجعلها تحت وسادته … ربما لتكون الحلم الذي يتمنى ان يراه … يغمض عينه … تشرق الشمس قبل الموعد … يلملم اشيائه ..ز يلقي بشرشفه جانبا … ثم لنعود كيف كان يتعامل مع الرواية … يتعامل معها كانثى معشوقة … يعريها ينثرها … يلملمها … يلتهما فكره الجائع .
    دمت بخير .
    اخوك محمد عداربة من مدونة ركب الفرسان .
  5. حنين
    مساالخير
    موضوعك له جمال الفلسفة الادبية الرائعة .
    الرويات تشبهينها بالنساء اللواتي يمتلكن فن الغواية هي كذلك وهناك روايات تغتصب اغتصاب بواسطة عقل الادب والفكر الشره.
    وهناك روايات نتزوجها وهناك روايات نعقد عليها الامل ونكتشف خيانتها للأنسانية ونطلقها طلاق بأئن لارجعة فيه.
    وهناك رواية وحيدة نراقبها وندور حولها ونتحسس اصولها ونداعب فكرها ونتمناها ونحلم بها ولا نستطيع التخلي عنها تأسرنا بمفهومها وبغوايتها لنا .
    لكن في ماذا تتساوى الرويات في آخر المطاف ؟
    اذا كانت تتساوى الرويات المختلفة المنهج والتصور في العقل فهنا تكمن الكارثة.
    وانا ارى بطل فلسفتك هذه الرائعة قد تاه فكره في استنباط رواية يستولدها من الغاويات اللواتي يطلق عليها اسم شرف الادب وكرامة العلم ؟؟
    ليس له الا الانتظار ويا حسرة على القلم ؟
    تحياتي
  6. يختار رواية….ليمارس معها جرم القراءة
    يلتحف شرشف خاوي من الواقع
    و يضع باهتمام تحت الوسادة بعض أمنيات

    يبتسم للرواية…يقبل عليها كعاشق بين يديه محبوبة خجلة
    …………………………………………………………………………………………………………….
    مساء جميل ، أستاذة حنين
    هي الكتاب الذي تقتني منه أكثر من نسخة
    نادراً ،مانقتني رواية وحيدة ذات توق
    كأنما نبحث عنا بين دفتي رواية ما
    لنكون البطل
    لنكون العاشق
    لنكون المجرم حتى
    لنكون الضحية
    .
    .

    إن أشبع البطل نزوتنا ،وسار على دربنا ،فهي رواية اكتملت ،وكاتب نال مجده ابتداء منا
    وإن فارقنا ،واختار حلولاً لانراها ،أو ندرك بأننا عجزنا عنها أو فرطنا فيها ، في فرصة مواتية ما، ماتت الرواية خديجة ,وإن كان بورخيس قد سطرها أو فيكتور هوجو.

    .
    .

    أنا ،أبحث عن حبيبتي
    وأصنعها ( من هواي ومن جنوني)
    وأسقطها هناك
    .
    .

    هل تعلمين من أعشق أستاذة حنين ،مع أن الوهج مر من عنده ولم يلتفت؟
    أعشق ،محمد عبد الحليم عبدالله
    لا تبهرني جائزة نوبل
    ولا اللمعات المصطنعة
    .
    .
    أعشق الالتفاف على القارئ والسرحان به كثيرا ،وذلك الغموض الشهي ،إلا عندما تكون الرواية رومانسية ، فأحبها واضحة ،كعيني حبيبتي ،ولذيذة كابتسامتها.

    .
    .
    نصك تحليل رائع ، لقارئ يعرف ما يقرأ ،ولماذا يقرأ ،وكيف يقرأ

    لذلك أنا أحضر هنا لأتعلم
    لأستمتع
    لأسرح بعيدا ،مع الكلمات المنتقاة بعناية
    .
    .

    حنين
    خواطر وحنين ، نهر من الصعب أن تلامس عمقة
    .
    .

    دمت بألف خير
  7. حنين
    أعتقد انك أستاذة فلسفة واحنا مانعرفش
    اعترفى بسرعة ومش هقول لحد
    بس بجد نص يأخذنا لبعيد
    لأول مرة أعرف ان للقراءة عشق كعشق الرجل للمرأة
    تعلمت هنا كيف يمكن أن نلتهم رواية
    أو نتوه بعيوننا فى سحر جمالها
    تحياتى لهذا القلم
  8. مرحباً حنين
    وأشكر مرورك الرشيق الجميل على مدونتي
  9. تتساوى الروايات
    العنوان ملفت جداً يا حنين
    ولكن ما لفتني أكثر التشبيه الذي وضعته بين الكتب وبالأخص الروايات وبين النساء المتواجدات في حضرة كازانوفا
    جميل جداً هذه الأسقاطات أو بالأحرى التشبيهات بين صفات ومميزات هذه الروايات وما يحدث بينهن وبين الرجل من علاقة قد يشوبها الملل أو الإثارة أو غيرها من الصفات البشرية الحية
    برافو عليك يا حنين برغم أن القارء قد يذهب بتفكيره بعيد جداً إلا أن النص جميل جداً يحمل مقدرة أدبية كبيرة
    تحياتي لك ولأسلوبك المتفرد
  10. حنين
    اولا اشتقت اليكي
    كيف حالك اخيتي
  11. لكل روايه مذاقها الخاص
    فلدي لا تتشابه الروايات وان تشابهت احيانا
    غامضه انت في سردك
  12. مرحبا حنين
    ألم أقل لك نصوصك فلسفية عميقة

    ***
    رايت هنا عاشق الحرف يجمع روايات ثلاث لكل منها اغراءاتها ومباهجها ..وعليه ان يتلذذ في السقيا منها
    ليبق أنيقاً حتى مع رواية ما..
    تشعل أجوائه …تدفيء أطرافه..
    جمل حقيقية ..لكل من يقرأ جيدا ..أن يحاول تكوين علاقة مع الرواية او الكتاب ليستطيع سبر أغواره والتمتع بحروفه
    حنين
    كل المعلقين اجادوا البوح عن العلاقة بين القاريء والمقروء

    تحية لابداعك الذي يزداد يوما عن يوم
    واعجابنا بقلمك وفكرك الذي ايضا يزداد يوما عن يوم

    شكرا لهذه المتعة القرائية التي لم تجهدنا في خوض معرفة المغزى والهدف من النص
    تحيتي واحترامي
  13. صباح الورد غاليتي حنين
    صباحك عطر بروعة احساسك
    ورقي فكرك وهذا القلم الراقي
    الذي تملكينه وتحركينه ليتلاعب بالنص كما تشائين
    رائعة يارائعة
    لله درك كم هو نص فاخر
  14. يتجول بنظره بين روايات تستعرض نفسها على رف مترب
    كنساء متعددات الهويات يمارسن الغواية كل منهن بطريقتها… !
    ينتقي رواية ما

    ***
    ماأجملكِ ياحنين
    ومااجمل هذا التشبيه
    بين الرويات وفتيات الغواية
    حيث يختار احد الرويات
    ليبدأ بفحصها والتهامها
    وحتى يرى ماذا ستشعل فيه من جنون ,,,
  15. يبتسم للرواية…يقبل عليها كعاشق بين يديه محبوبة خجلة
    تجهله …
    و تجهل كيف بدايته عند أطرافها

    فيحاول طمأنتها بتركها فينة فيشتعل شوقه لا شوقها
    تستسلم عينيه الماكرتين لقراءتها…
    يعريها.. يبعثرها
    يلملمها ..فيلتهمها بخاطره الجائع….!

    ***
    وكأن الرواية انثى
    اختارها ..بدأت بإغوائه
    يتركها فيشتاق اليها
    يتأملها ليبدأ بإلتهامها
    فلا زال جائعاً لها ..عفواً لقراءتها
  16. كان فوضوي مرتب …فكم جمع على سريره بين عشيقتين
    ويتركهما في منتصف لقائهم
    ليختار ثالثة ..

    ***
    يمارس جنونه
    بين روايتين
    يقف في منتصف الاثنتين
    فالاولى لم تتقن العزف على جنونة
    والثانية لم تثر بداخله رغبته فيها
    اذا كان لابد من ثالثة ليفجر ذلك الجنون ,,,
  17. يدفعه نحو الأولى واجب الاكتمال وتأخذه الثانية بشغف مشتعل
    والثالثة تستحثه على الوصول إليها
    كانت قراءته ثلاثية الأطراف ..معقدة المسار

    ***
    ورب السموات ياحنين
    قمة الروعة
    قمة الابداع
    لا أجد تعليق يليق بهذة السطور
  18. الرائعة والمبداعة حنين
    اتعلمين جمال حرفك وقلمك
    هي تلك الصور التي تجعلين منا محلقين معها
    حيث نسافر معكِ الى عالم اخر
    ورؤية اخرى للنص …
    دمتِ متألقة بجمال فكرك
    تقديري لكِ غاليتي
  19. أستاذة حتين :
    هل أسميك تلميذة بورخيس أم حفيدته ؟!
    رائع وصفك للروايات على الرفوف بالنساء اللواتي يحاولن جذب اهتمام الرجل اليهن وهو ينظر من زاوية بعيدة !!
    رائع وصف القراءة بممارسة الجرم !!
    رائع وصف توزعه بين الروايات الثلاث !!
    رائع استعارة المعاطف للكلمات !!
    سأستمر في تعداد المواضع الرائعة لكني سأعجز حتما عن حصرها يا تلميذة بورخيس!!
    لك احترامي لما قدمت من نص لا يليق الا بأديب !!
  20. الله عليكِ وعلى حرفكِ ..
    اللغه كلها بين يديكْ !
    انسيآبْ وجمال وروعه في الصيآغه
    استمتعتُ جداً بِ نبضكِ يـ رفيقه
    كوني بخير
  21. السلام عليكم يا حنين /
    كلاماتك رائعه تشعرني أني أمام أديبه كبيره
    تعرف كيف تجعل أفكارها تتحرك علي الورق لنراها
    حاضره أمامنا …

    تشبيهاتك بين الروايات و النساء رائع …
    و كأن كل واحده تحاول إغواؤه بطريقتها
    إما بالرسومات
    أو بشكل الغلاف
    أو بالأفكار
    فيظل ينتقل بينهما…

    بجد أعجبني التشبيه جدا …
    دام لنا هذا القلم الجرئ
    و الفلسفي في نفس الوقت…
  22. الفاضلة حنين .
    مساء الخير …
    راح التعليق بلعة مكتوب … يعني مكتوب عايز يطفشني من هنا …. بس ولا حتى يحلم …
    انا هنا يعني انا هنا .
    **************************
    يتجول بنظره بين روايات تستعرض نفسها على رف مترب
    كنساء متعددات الهويات يمارسن الغواية كل منهن بطريقتها… !
    ينتقي رواية ما
    قد لا يلتفت إلى ما تحجمه أو تظهره أثوابها و بهرجة ألوانها…!
    فمعيار انتقاءه كيف ستشعل الرواية بداية نصره…
    ليعيد هو دورة هزيمته
    و عجزه…
    ******************
    ها هو البطل ينظر الى مكتبته التي تعلوها الغبار … يبحث عن كتاب معين او رواية معينة بغضالنظر عن بهرجة الوانها ..ز يختار الرواية … يقبل عليها كأقباله على حسناء هده التعب قبل الوصول اليها … او كضمآن وصل للماء .. يقترب منها ز.. يملأ عينيه منها … يحاول ان يصل لما يريد .
    استهلالية جميلة لهذه القصة … ومميزة كالعادة … هنا لغةالشعر ايضا تسيطر عليك … اعتقد ان لديك محاولات لكتابة الشعر او قراءة مجيدة له .
    *******
    على كل الاحوال …
    انا راجع … بس ارتاح شوي اصل عيوني تعبوا حبتين … واتعشى وارجع .. اصل العيش كله مدعم عندكم … واللحمة ولعة … والبط ياعيني عليه ما فيش …
    علشان كدا البطل بياكل روايات .
  23. اخيرا وصل التعليق
  24. مجهول قال:
  25. مساء جميل كجمال عيونك حبيبتى
    كونى بخير
    مرور للتحية
  26. المبدعة حنين …
    مساء الخير …
    فقط هو رجاء … بشطب لقب استاذ من قاموسك بالنسبة لي … لاني اولا لست استاذا بل تلميذا في مدرسة ابداعكم … وثانيا لاني اخشى ان تصيبني نرجسية الاستذة … فلا اعود ارى جمال الاشياء .
    دمت
  27. استاذة حنين …
    وحدة بوحدة … صح .
    ********************
    يختار رواية….ليمارس معها جرم القراءة
    يلتحف شرشف خاوي من الواقع
    و يضع باهتمام تحت الوسادة بعض أمنيات
    يبتسم للرواية…يقبل عليها كعاشق بين يديه محبوبة خجلة
    تجهله …
    و تجهل كيف بدايته عند أطرافها
    فيحاول طمأنتها بتركها فينة فيشتعل شوقه لا شوقها
    تستسلم عينيه الماكرتين لقراءتها…
    يعريها.. يبعثرها
    يلملمها ..فيلتهمها بخاطره الجائع….!
    ******************************************
    تلفت انتباهه تلك الحسناء المركونة في زاية المكتبة … يتناولها ليمارس معها ما اسميته جرم القراءة … يا الله القراءة عند حنين … تتحول الى جرم … وكأنه لا يقرأ روايه … وكأنه يقأ خلايا جسد معشوقته …
    انسنة الرواية وتشبيهها بالروسة الخجلة في ليلة العمر … والتي تبدو خائفة اكثر منها خجلة … تلك الرواية او تلك الحسناء التي تجهل طقوس لغواية … او ممارسة الجنون مع المحب الوله … قبل ذلك ..ز يلتحف غطائه البالي … وربما كان شرشفا نتنا … يقبل على روايته او حسنائه بلهفة ..ز تضطرب..ز يطمئنها … ويتركها ليثير نشوتها بالنظر اليها خلسة … لكن القارئ البطل يشتعل شوقه هو اليها … وعنيه هنا تستلم … فيعود عن قرارها … ليقرأء بنهم … ليحفر الحروف … ليمزق الكلمات ..ز ويعيد تشكيلها من جديد ..ز وكأني به يرغب باستنباط افكار جديدة … لمشروع كتابة قائمة …
    الامنيات التي زرعها بعناية تحت وسادته … لم تزهر بل ظلت كما هي امنيات … سيعود اليها بعد ان تشرق شمسه ربما تكون رمت بجذرها لتنبت … او تكون اختنقت من الاسر فذبلت
    سأعود
  28. مجهول قال:
    حلوة يابلدى
    فى كتاب داخل مصر”Inside Egypt”: أرض الفراعنة على شفا الثورة الذى صدر عام 2008 يقول كاتبه الصحفي الأنجليزي جون برادلي عن مستقبل مصر أنه على رغم من بعض النجاحات الاقتصادية ألا أن توزيعها تم على من أرتبطوا بالنظام فقط دون أن يصل ذلك لباقي الشعب مما أدى”زيادة الحنق” بين المصريين. ويشير الكاتب إلى رؤيته في زياراته المتكررة لمصر كيف مثلا أن عدة ملايين من الثروة المصرية تنفق لأنشاء المصارف وتقديم المياه للقرى السياحية والفنادق الفاخرة التي يستخدمها السياح الأجانب والأغنياء المصريون فقط “في حين يموت الألاف المصريين كل عام نتيجة تلوث المياه التي تصل لهم”…
    المزيد من التفاصيل فى مقال حلوة يابلدى و هو أحد مقالات ثقافة الهزيمة بالرابط التالى :
    http://www.ouregypt.us/culture/main.html
  29. Dark Flash قال:
    السلام عليكم ..
    في النص الجميل حكايات خفيّة .. كان علينا استخراجها بدقة .. فشكرا لك النص ..
    .
    .
  30. Dark Flash قال:
    .
    .
    ربما توصيف العلاقة بين الشخصية في النص وبين الكتب والروايات تنمّ عن هوس من نوع خاص و حاد .. وفي أبسط صورها فلا بد أن تتخذ شكل غربة الحرف عن كاتبه .. أو العكس؛ شكل هوسه به.
    .
    .
    بورخيس شخصية عصامية بحق.
  31. Dark Flash قال:
    .
    .
    “يجيد التحاف الصمت”
    ____________________
    أحسده حقا!
  32. Dark Flash قال:
    ” فيزجرها حينا بجفاء
    أو يحتويها بعطف أبوي …
    أو ينتظرها بكرم صمت عاشق لا يملك سوى الانتظار”
    _________________________________

    أعتقد أن تقلبات الحالة الانسانية عند المبدعين وسيلة للبحث عن الأفضل دائما ..
    كوني بخير (0)
  33. ادراج من ذهب
    كتابة مليئة بعمق وتألق

    مميزه كعادتك غاليتي
    دمت بكل خير ^_^
  34. الاستاذة الفاضلة حنين .
    صباح الخير والرضى … صباح مصر بنيلها وقطنها وقصبها .
    **********************
    كان فوضوي مرتب …فكم جمع على سريره بين عشيقتين
    ويتركهما في منتصف لقائهم
    ليختار ثالثة ..
    قد تكون الأولى عجزت عن إشعال دربه بشموع تنير فكره…
    و لم تبدأ بشرارة حماسية ليستمر اللقاء…!
    فكان يبقى بين روايتين…يقرأهما معا…
    يدفعه نحو الأولى واجب الاكتمال وتأخذه الثانية بشغف مشتعل
    والثالثة تستحثه على الوصول إليها
    كانت قراءته ثلاثية الأطراف ..معقدة المسار
    ****************************************
    قائ مُتعِب ومتعَب … فوضوي القراءة … فوضوي النفس … فها هو كعادته يجمع اثنتين على سريره … يقلب هذه ..ز ويأخذ من تلك … وفي منتصف اللقاء … وقبل الارتواء منهما … يملمهما او يهملهما … ليأتي بحسناء ثالثة … يقلبها على كل الاطراف … ويسترق النظر للاخريتين … يلقي بالثالثة الى هناك … لم تفتنه الاولى … لم تشعل فيه الرغبة لاكمال القراءة والوصول الى المتعة … لم تستفز عقله ..ز او تشعل في دروب روحه شمعة … اما الحسناء الثانية … فترسل اليه شارات الاغواء ليقترب منها اكثر … ليتأملها فما لم يجده في الاولى سيجده لديها … هي التي ستنجب له الافكار … هي التي ستجعله اكثر توترا وبالتالي اكثر نشوة … يعود للولى ليكمل قرأتها ..ز وكأنه يؤدي واجبا لا اكثر … فتلك الحسناء مطفأة من الداخل لا حياة فيها بالنسبة له في تلك اللحظات تحديدا … ويسرق النظر للثالثة الاخرى التي تحثة وتستفز فيه الفضول ليصلها … وكان الغيرة اشتعلت بين الثلاثة … اذا هو يتنقل بين ثلاث من الحسان … اولى بواجب الانتهاء منها والخلاص ليعيدها الى مكانها … والثانية … تستفز فيه شيئا لم يدركه بعد اما الثالثة ..ز فهو يمارس معها طقس اخر من نوع اخر …
    ***********
    جميل ايضا التوصيف والتوظيف … ينتقل بين مرابع الجمال …
    سأعود استاذة بس اما افطر .
  35. الاستاذة الكريمة حنين .
    *************
    …………..

    وكم كتاب بدل إدراك لإدراك آخر
    وجعل ثوابت تهتز
    فكما العلم نور…فالجهل ترف يفتقده البعض
    القراءة جرم…عندما تلتصق بجدار الوعي لتنهشه
    كمصاصي دماء…فتتركنا نترنح
    وهناك قراءة تملؤك سلام….ولكنها تجعلك أكثر مسئولية
    ألم أقل لك…الجهل ترف يفتقده البعض……!!
    ****************************************
    الاخت الفاضلة
    ليت بعض الكتب غيرت الادراك فقط … بل استطاعت بعض الكتب ان تستبدل معتقدات بأخرى… بعضها استطاع ان يغير وجه الحياة … ويدفع قارئه للامام … وبعضها قاد قارئه الى مهاوي الجنون .
    القراءة يا سيدتي لا ترحم جدار الوعي وتنتقل حتى الى اللاوعي لتدمره .
    صدقت اخية … فالجهل في كثير من الاحيان ولدى البعض يكون نعمة وترف .
  36. Tarif-ALSabouni قال:
    اووووووووووووووووووه
    الأخت العزيزة حنين
    هذه المرّة أنا من تأخّر .. فمارسي ضدّي كلّ حقوقكِ في العقاب واللّوم والعذل .. لكن لا تجعليها تصل حدّ العزل
    اعذري تقصيري غير المتعمّد
    مساؤكِ سعادة وبهجة
    أقرأ وأعود
  37. Tarif-ALSabouni قال:
    الأخت العزيزة حنين
    دائماً تأتينا نصوصكِ وطروحاتكِ بأفكار مكثّفة وعميقة المقاصد ليكتسب الكلام معاني غير ظاهرها .. ونشعر بمتعة القراءة مع الوصول إلى آخر الحروف.
    دام لقلمكِ التّألّق والرّقيّ
  38. Tarif-ALSabouni قال:
    هو عاشق للقراءة إذاً .. دفن نفسه بين دفّات الكتب وصفحاتها .. ومارس عشقه المجنون بطقوسه الخاصّة به التي كانت تكفل خلق الأجواء الأجمل والأنسب له لممارسة هذا العشق بكلّ تفاصيله .. وكما يؤثرها هو .. وليتخّذ من الرّوايات “حبيبات” لا يخفي عنهنّ “تعدّدية عشقه” .. بل يباهي بذلك بينه وبينهنّ لتنافس كلّ منهنّ الأخرى في جذبه وحيازة اهتمامه ومتابعته.
  39. Tarif-ALSabouni قال:
    قارئ متعمّق بالتّأكيد .. فمن يصل حدّ العشق للقراءة لا يمكن أن يمرّ بالحروف مرور سلام وعبور .. بل لابدّ أن يتعمّق في المعاني .. ويبحر مع العبارات .. ليعيش الكلمات .. وتعيش هي في أعماقه .. وحتّى تلك التي تفشل “باختراقه” لم يكن ليخجل محاولاتها بالصّدّ .. بل كان يلتزم بمتابعة القراءة احتراماً لعشقه ذاك.
  40. Tarif-ALSabouni قال:
    كثيراً ما نكون انتقائيّين في قراءتنا .. وكثيراً ما نكتفي بمطالعة ما يجذبنا وما هو مقرّب من نفوسنا .. لكن حين تتحوّل القراءة إلى عشق حقيقيّ فلن تقف حدود الإقبال عليها عند ما يستميلنا .. بل سيتعدّاه إلى كلّ نصّ يقع بين أيدينا .. فالحبّ ليس للمادّة وموضوعها بل للقراءة التي تغدو إدماناً .. لكنّه إدمان محبّب للغاية.
  41. Tarif-ALSabouni قال:
    كلمة ما…!
    بورخيس….لم يعرف قمته إلا عندما فقد بصره…
    فزاوج الوعي بكل شيء…
    ليرى العالم قمم مجده…..!

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    كم تتقن الأزمات صنع العظماء .. وتبرز إبداعهم وتفجّر قدراتهم .. إنّها روح التّحدّي التي يمتلكها هؤلاء .. تدفعهم إلى مواجهة الأزمة .. وتحدّيها .. والانتصار عليها .. غير مكتفين بانتصار عاجل .. بل مصمّمين على بلوغ القمّة ليثبتوا للعالم كلّه أنّ الإرادة أقوى من الأزمة .. أقوى من الإعاقة .. أقوى من كلّ العراقيل مهما تعاظمت وكبرت.
  42. Tarif-ALSabouni قال:
    أيها القارئ في قعر الظلام
    الكذب كالصدق عند المشاهد لا يحتاج سوى فن الإلقاء….!

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    إلتفاتة نور من عمق العتمة
    أجل .. حين نكتفي بالنّظر من الخارج إلى الشّكل الظّاهر .. فلن يكون هناك فرق بين الكذب والصّدق .. بل ربّما يؤدّي بنا ضعف الرّؤية وسطحيّتها إلى خلط جائر بين الكذب والصّدق .. الحقّ والباطل .. ليكتسي الباطل ثوب الحقّ
    ويحيّده وينتصر عليه.

    لكنّها جولات انتصار آنيّة .. فالحقّ يعلو ولو بعد حين
  43. Tarif-ALSabouni قال:
    الأخت العزيزة حنين
    جزيل شكري وتقديري لما قدّمه قلمكِ الرّاقي
    دمتِ بكلّ الخير والسّعادة والتّألّق
    تحيّتي واحترامي وتقديري لكِ
  44. السلام عليكم
    اعتذر حبيبتى لسوء النت عندى فى الفتره الاخيره
  45. حنين العمر الجميله
    رائع تشبيهك للروايات بالنساء فمنها مانتلهف لقرائتها ومنها مالا يلفت الانتباه ومنها الفريد فى مضمونه واصالته ومنها ومنها ومنها ..
    حبيبتى استمتعت جدا بكتابتك الرقيقه التى تجذب القارئ حتى آخر نقطه فى حروفها الجميله

    دمت بخير
  46. Dark Flash قال:
    السلام عليكم ..
    الأخت الفاضلة حنين مساء الخير .. وأهلا بك في أي وقت .. لك مكانك المخصص في المدونة ..
    .
    .
  47. Dark Flash قال:
    .
    .
    لعلها أرض الأفكار
    طالما وسيلة التعامل التخاطر
    _________________________________

    لديك إقدام أكثر من غيرك على التشبيه .. وهذا ما يجعل من الفلسفة محيطاً للأفكار الجميلة .. ومن أهلها بحّارة.
    ربما تكونين محقة ..
  48. Dark Flash قال:
    .
    .
    جميلة أشباه السنابل
    وألوانها…
    ترى ماذا ستطرح…وماذا سيكون لون حبها…!!!
    ____________________________
    أصدقك القول لا أدري .. ولم يخطر ببالي هكذا أسئلة، لأن استحضار العقل بكامل طاقته لتفنيد كل الكينونات في اللحظة تلك كان مستحيلا .. ربما بسبب الخوف نتيجة عدم القدرة على النطق بالشفاه.
    .
    .
    حقّا لديك لماحية مميزة ..
  49. Dark Flash قال:
    .
    .
    الآن أعلم لما تحسد بورخيس
    ..
    الصمت كلما أدركت أكثر صمت أكثر

    ……….
    أحيانا كثيرة الصمت يحتاج فقط لمن يجيدون الإنصات…!!!

    هي أنصتت لما حدث بداخلك
    أحذر إذن دون أن تفزع
    فأحاديث النفس تحتاج لمجلدات لتحتويها و أظنها لا تكفي.
    _______________________________
    الصمت علم .. وفنّ .. وإحدى أركان الحياة التي يغفل عنها أهل الحياة ..
  50. Dark Flash قال:
    .
    .
    أظن التخاطر ليس صعبا…ومتطلباته ليست مستحيلة
    فنحن خلقنا أنقياء
    .
    وقد لا تحتاج ألف خطوة نحو الشجرة…يكفيك أن تريد و بشدة
    لعل هناك نيل الأماني ليس كما هنا…فمن يعلم…؟
    ___________________________________
    هل هو نوع من حقن الامل في الأجساد التالفة!؟ ..

    لا بد دون الشهد من إبر النحل أختي الكريمة .. حتى الحصول على علم الصمت وإتقانه بحاجة الى صبر على الألم!
  51. Dark Flash قال:
    .
    .
    حتى بالتخاطر …تقاطعها
    __________________
    خاصية سيئة في البشر .. أليس كذلك ..
  52. Dark Flash قال:
    .
    .
    إنها الموهبة إذن حينما تتطور
    ____________________

    نعم .. لكنها ليست نرجسية .. فقط أحب أن يبدو البشر بمظهر لائق.
  53. وعليكم السلام ورحمة الله
    مساؤك خير يا دارك
  54. Dark Flash قال:
    .
    .
    آفة الكلام..مرض عضال
    ترى…ماذا تفضل….معاطف الصمت…أم عري البوح…!!!!
    ______________________________
    بل معاطف الصمت .. حتى لو كانت غير مريحة .. أو بمقاس ضيّق ..
  55. Dark Flash قال:
    :
    :
    عودي بأي وقت .. دمت بخير أختي الكريمة (0)
  56. Dark Flash قال:
    .
    .
    مساؤك النور .. هل عندك قهوة؟
  57. نعم قهوة محوجة…
    لكنها بلا سكر

  58. Dark Flash قال:
    .
    .
    مش مشكلة .. هلأ ببعت مع محمد صوالحة يجيب معه سكر.
    .
    .
  59. هههه لا طبعا فيه عندنا سكر…
    لكن هعمل فنجالين لك و لمحمد صوالحة…وسكر زيادة كمان
  60. Dark Flash قال:
    .
    .
    محمد أغلق شباكه وبابه للنوم .. ربما لم يسمع طرقي على الزجاج ..
    .
    .
    شكرا لك على القهوة .. “رح أشرب الفنجانين ولا تروح القهوة هدر ..”
    .
    .
  61. ألف هنا و شفا ألك
    و نورت المدونة …و بالمناسبة أقولك صباحك فل و ياسمين
    بالنسبة للأخ محمد …هيجي يطالب بفطور …

    ..
  62. Dark Flash قال:
    .
    .
    على فكرة لم أنسَ الرواية .. فقط أنا كسول في متابعة القراءة فأعود أحيانا من جديد لقراءة الصفحة الأولى.

    أرأيت كيف تكون القراءة جرماً؟
  63. Dark Flash قال:
    .
    .
    يعني أستنى لموعد الفطار؟! هههههه

    لن أكون أنانيا .. واعذري تطفلي في الرقعة الأخيرة من التعليقات ..
  64. Dark Flash قال:
    .
    .
    صباح النور لك .. أسأل الله لك يوما مليئا بذكره وعملا خالصا لوجهه.

    تصبحين على خير (0)
  65. مســـــــــ الجوري ـــــــــاء
  66. الفاضلة حنين .
    صباحك خير … وسعادة … نهارك رضى وايمان …
    ****************************
    انا قلت اتأخرحبتين على شان اجي على الغدا لان الغدا يبقى ادسم … وفيه مجال الواحد ياكل كتير … بالنسبة للقهوة بحبها سادة … بس تكون اهوة متحوجة ومن الخصوصي … يعني مش من بتاعة الضيوف العاديين …
    على فكة دارك قالي اجيب سكر والاقيه هنا … على كل جهزي الغدا … رايح اشوف بتاع الرواية وارجع … النهاردا يا ريت يكون على الغدا شوربة عدس … على شان حابب اتغدى عند اختي بمزاج . ما تزعليش بالتعليق الرسمي اكتب استاذة هنا احنا اخوات .
    دمت اختي الفاضلة
  67. الفاضلة حنين .
    صباحك خير … وسعادة … نهارك رضى وايمان …
    ****************************
    انا قلت اتأخرحبتين على شان اجي على الغدا لان الغدا يبقى ادسم … وفيه مجال الواحد ياكل كتير … بالنسبة للقهوة بحبها سادة … بس تكون اهوة متحوجة ومن الخصوصي … يعني مش من بتاعة الضيوف العاديين …
    على فكة دارك قالي اجيب سكر والاقيه هنا … على كل جهزي الغدا … رايح اشوف بتاع الرواية وارجع … النهاردا يا ريت يكون على الغدا شوربة عدس … على شان حابب اتغدى عند اختي بمزاج . ما تزعليش بالتعليق الرسمي اكتب استاذة هنا احنا اخوات .
    دمت اختي الفاضلة
  68. الاستازة الفاضلة حنين .
    مساء الخير .
    ****************
    أهتم هو..أهتم جدا…أن يمارس رتابة عاداته بكبرياء
    فوق منطق الأشياء…
    ليبق أنيق حتى مع رواية ما…في ليلة باردة…..رغم كل شيء
    يقتل مع عاداته برودة الوحدة فيكتب خاطر ملتهب….
    بكلمات شامخة ….
    وقبل كتابتها يحاول نفي أبوته لها..بفكر يقظ
    ثمل هو بكبريائه…
    ***********************************************
    كعادته … مهتم اكثر من المعقول في ممارسة ما اعتاد عيه … يمارسها ..ز ايضا بكبرياء يتجاوز المعقول … اي قارئ نهم هو … اي عاشق لرائحة الحبر هو … اي ممسك بحبل القرأة حد القيد … يتعامل بذوق عال واناقة مع كل شيء حتى مع الرواية التي اختار ..ز او انقاد اليه ليرضي ذلك الكبرياء … ويقتل برودة لفت الروح او سكنت المكان … وربما كانت البرودة نتجة عن الوحدة …. يقرأ ثم يقرأ ويقرأ ليبدأ مخاض الكتابة اليه … يبدأ مخاض الافكار في رأسه حتى يثقل … يمسك بقلمه … يبحث عن وريقات ليسطر ينجب عليها تلك الافكار … ومع ذلك فهو يحاول ان يرفض ان يكون ابا لها لئلا يقع في فخ جريمة مارسها ذات قراءة ..
    ومازا بعد .
  69. مساؤك ورد يا أخ محمد
    بلاش تجيب سكر يا سيدي
    ولا عدس هنا كل حاجة …
    وبعدين عدس ايه بس في الصيف
    العدس من الطقوس الشتوية
  70. حنين …
    انا قلت لدارك … هتزعل لو خدنا سكر ,,, قال لا ما توعلش …
    وبعدين انا ما بحبش السكر مع القهوة …
    اما بالنسبة للعدس … احب اشربه في كل الاوقات … زي كوباية العصير … عدس شوربة ولمون كتير بيشهي .
    راجع …
    بعدين مين قال هجيب عدس معايا … انت عارفة كيلوا العدس بكم عندنا … ما يقارب 8 جنيه .
    خلاص يا ستي ولا يهمك … ولا تزعلي .. من هنا استبدل السكر ببوكيه ورد فيه كل انواع الورد ياللي بعرفها .
    الغدا … بطني بصوصو .
    صحيح حنين اميرة فايد غابت ليه . يا ريت تطمنينا عليها
  71. الاستازة النبيلة حنين .
    مساء الخير …
    حقا هذه المدونة من المدونات القلائل التي اتيها باريحية تامة . واهزر فيها واخرج عن النص … اخوك مجنون تعملي انت ايه .
    ********************
    لا يعلم أن زخم حزنه يتجلى في استكانته…
    و أن توكيد النفي إثبات
    يجيد التحاف الصمت…حيث يشعر بلجام نبضاته بين يديه
    واهم هو…واهم حتى الهذيان…!
    ********************************
    حقا انه لا يعلم ان حجم حزنه … يكمن في ضعفه … واستسلامه … هنا اجد فلسفة خاصة تضفيها حنين على النص … حيث النفي تأكيد وجود …
    فقرة رائعة
  72. الاخت حنين .
    مساء الخير …
    لماذا اشعر بالتعب عندما اقرأ ادراجاتك .
    لا ادري … لذا تعليقاتي تكون متفرقة … واشعر بأني لم استوعب منها شيئا
  73. جميلة جدااااااااااااا
  74. الاخت الفاضلة .
    مساء الخيرات .
    شكرا لمرورك …
    وسأرد على اجابتك …
    *************************
    الأخ الفاضل محمد عداربة
    صباك خير يا سيدي
    ..
    على ما يبدو أني لا زلت أتخبط بين نهركم متعدد الضفاف
    النص لخالد
    ومن يرد الزيارة محمد عداربة
    ونجمة المدونة في أجازة

    لا أعلم لما اثرثر الآن
    ربما هي أمواج حيرة …تلازم عدم تركيزي على فترات.
    اختي :
    في البداية اسمحي لي ان اخبرك ان هذه المدونة ليست للوتس … وليست لمحمد عداربة … ولكنها لجماعة الفرسان الادبية والتي تضم عددا من الاعضاء في صفوفها … فلوتس منذ بداية انشاء هذه المدونة وسابقتها الفرسان وهي تشرف على هذه الصفحة … وجاء وقت طلبت فيه الاستراحة منها … او بالاصح تسليمها لمن يقوم عليها … وجه هذا الطلب بالرفض فطلبت اجازة منها وعدم تحديد الاجازة بوقت … وتوليت انا الاشراف على هذه المدونة لحين عودة الاخت والزميلة لوتس اليها .. اما بالنسبة لصاحب كيف ارسم البحر … فهو احد اعضاء جماعة الفرسان الادبية ويعمل في الامارات العربية المتحدة الان … لذا يا سيدتي تجدين نصوصا منشورة لعدد من الاعضاء في هذه الصفحة … امل ان اكون اجبت .
    واكرر لك شكري وتقدير ي لك على هذا الاستفسار الطيب .
  75. مساءك ورد حبيبتي حنين الحنونه
  76. قد تكون الأولى عجزت عن إشعال دربه بشموع تنير فكره…
    و لم تبدأ بشرارة حماسية ليستمر اللقاء…!
    فكان يبقى بين روايتين…يقرأهما معا…
    يدفعه نحو الأولى واجب الاكتمال وتأخذه الثانية بشغف مشتعل
    والثالثة تستحثه على الوصول إليها
    كانت قراءته ثلاثية الأطراف ..معقدة المسار

    ——————————————————————-
    يخرببيتك يا حنين حسستيني اني بقرا لراجل مزواج اختار الاولي وطلعت مش اللي هي وما كفتهوش زي ما بيقولوا واتجوز التانيه النعنوشه اللي بيقابلها بشغف واثاره وجنان والست التالته واقفه على الباب عمالة تغويه وعاوزه تغريه علشان تخده من الاتنين وتارة يرجع للأولى لمجرد ارضائها حتى لا يقصر في حقها ……….لا لا مش ممكن ده انت مش بتتكلمي عن روايات ده انت بتتكلمي عن انسانية متحيره وهوائيه والا تكونش من الكبت بتعمل كدااااااااااا؟برده ممكن كل شيء قد يؤدي الي العديد من الاشياء
  77. بس تفتكري أنهو ست أأأأقصد انهو رواية هي الجديرة او القادره على الاحتفاظ بشغفه ليتجولها جميعها ويبقيها في قلبه ؟ههههههه
    والا هو اصلا ما يستاهلش ولا ست أأأأقصد ولا روايه فيهم لأنه عاجز عن فهم ايا منهم ليبقيها داخله
  78. بياض صمته يخبر عن سواد بوحه المرتب في خزانته…!
    متنرجس يحاول مواربة ضعفه….فينشغل بانتقاء معاطف الكلمات
    ويغفل عن عري بوحه…
    ————————————————————-
    يبقى فعلا بقا العيب في فهمه وطريقة قراءته
    وألا اقولك ..ربما ضاعت منه رواية فريدة ولم يحصل على مثلها جعلته يتجول بين الروايات محاولا الاستمتاع والاحتواء لـ..أو من .. فظل متناثرا لا يستطيع الالمام حتى بنفسه ومعرفة ما تريده
  79. فرفيقته التي لا تزل تنتظره منذ الأمس بعد أن نجح لقائهما في شغل حيز فراغه…!
    والثانية التي أكملها بدافع الأدب…و الثالثة تلك التي تستفز تواصله…!
    جميعهم يساندون مسير أحرف كسولة على سطور دفتره القابع على مكتبه
    فيزجرها حينا بجفاء
    أو يحتويها بعطف أبوي …
    أو ينتظرها بكرم صمت عاشق لا يملك سوى الانتظار

    ————————————————————-
    بجد يا حنين هايلة هايلة هايلة
    وعارفة .. انا قريت روايتك كذا مره وبكذا زاويه وهذا معناه اننا نستطيع ان نتخيلها كأدب تعامل بمعنى ممكن تطبق على انسان بعينه له مواصفات فكرية معينه متبعثر نتيجة لأشياء كثيره مر بها او ربما لطباع له موجوده بالفعل تخصه عن غيره او تطبق على الناس عموما في تبعثرهم وتمزقهم بين اشياء كثيره وكيف يتعاملوه معها وكيف
    وماشي الحال يا عبقريه ياللي دايما بتعملي كده في كتابتك لأنها مش اول مره وانا بقفشك على طول على فكره في الحاجات دي هههههههه
  80. خالص التحايا ايتها العبقريه الجميله والغاليه عليا ايضا آه ياختي ههههههه
  81. صباح العطرحنين
    “الكذب كالصدق عند المشاهد لا يحتاج سوى فن الإلقاء….”
    نصك رائع رائع
    أجمل ماقرأت واصدقه
    اشكرك عليه
    ياعذبة شكرا على السؤال
    والكلام الرقيق

    امنياتي لك بالسعادة
  82. السلام عليكم الاستاذة حنين انا مصطفى الشاعر صاحب مدونة نبض المشاعر احب اعبر عن اعجابى الشديد باللى بتكتبيه دى اول مرة اسيب تعليق لانى ملقيتش قدامى غير انى اعمل كده عشان اعبر عن اعجابى باللى قريته عندك ده بجد اسلوب منتهى الروعة والجمال وشدنى لاخر لحظة ان شاء الله هتاعبع اعمالك على طول تقبلى مرورى وشكرا دمتى بخير
    مصطفى الشاعر
  83. اشكرك يا حنين يا اجمل حرف و ارق حرف ..انا يا حنين اعبائي العائلية تتزايد و عدم التركيز يمنعني من الكتابة .احاول فلا استطيع , او اكتب بعيدا عن مكنون القلب . قررت الابتعاد قليلا كأني في اجازة لعل الله يفتح علي.اشكرك يا اجمل حنين علي سؤالك الغالي .ادعي لي ان تستقر احوالي . واستطيع الكتابة بتركيز ان شاء الله.
  84. صباح الورد حنين
    صباحك حب وسعادة يارب
    مررت لإلقاء التحية
    وأقولك جمعة مباركة
    تحياتي
  85. الاخت حنين .
    صباح الخير ويوم مبارك .
    قرأت هذا النص اكثر من مرة … ووجدت ان هذا البطل لم يكن قارئا عاديا … بل هو عاشق متيم بالورق ولون الحبر … وممارسة كل الطقوس مع الكتاب … اذا هي جريمة القراءة .. التي قد تغيير مفاهيمنا … هي البعد النفسي عند القارئ …فهل حقا في المساءات تتساوى الرويات …ولكن القراءة لا تقتصر اختي على قراءة الرويات … ولكن في المساءات تساوى رائحة الكتابات .الكتابات التي قد تخرجنا من عالم لتسقطنا في اخر وكما وصفتها في المقدمة فهي جريمة القراءة … ولكن هناك جريمة اكبر وهي جريمة الفهم والبحث … والتأويل للوقوف على ما خلف جسد الكلمة .
    دمت بخير.
    محمد عداربة
  86. أحبتي …
    اللهم اغفر لي وارحمني واهدني وعافني وارزقني…
    اللهم مصرف القلوب صرف قلوبنا على طاعتك…
    يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك.
    اللهم إني أعوذ بك من جهد الشقاء , وسوء القضاء, وشماتة الاعداء,
    جمعه مباركه وعمل مقبول بأذن الله.
  87. حجازى قال:
    ديسمبر 4th, 2009 at 9:04 م

    ياحنين …
    أوحشتنى كلماتك واحرفك …
    تحية شوق لعذب كلامك الطيب وشجن من أحرفى …
    شاهدت تعليقا من البعض هو التلميح فأغضبنى …
    وماشئت أن أكون فى موقف تنفرين منه بسببى …
    ماغاب عنى حرفك ولكن هجر حرفى قد أعيانى …
    جئت عابرا للسبيل فرأيت حرف شجن فأوقفنى …
    هى التذكرة وماكنت يوما غليظا فقد أشقانى …
    هجر وبعد من حرفى وماابتغيت حكرا ولا العنوان …
  88. عدنا ولوعة النفس تسبقنا
    لواحة حرف الشجن تطربنا
    ماابتعدنا لكنَّ قولا أرقنا
    اليوم جئنا بالشوق يملؤنا
    لطيب الحرف من بوح ٍيسعدنا
    مع المزيد فى القلب يدفعنا
  89. الاستازة حنين .
    مساء الخير .
    يعني مخروب دا مش ناوي يجيبها البر … يعني كل ما اجي هنا … واتعب وانا اقرأ ويتقطع نفسي وانا بحاول افهم واكتب تعليقي يجي مكتوب ويبلعه … ليه .
    *********************************************
    فخفقاته كانت تتسرب منه …عبر باب غرفته
    عبر شرفته …لتتحد مع نبض ذرا الكون
    فكل استكانة منه …بضعة نقاط ترسم حيرته الحانقة
    بياض صمته يخبر عن سواد بوحه المرتب في خزانته…!
    متنرجس يحاول مواربة ضعفه….فينشغل بانتقاء معاطف الكلمات
    ويغفل عن عري بوحه…
    تبا إذن..لتلك الحروف…التي تبقى عند أطراف إدراكه المتحفزة
    كان يلفظها ولكنها تعاود التسرب بداخله من جديد
    **********************************************
    من هنا الروج تتسرب للخارج …للتوحد مع الحياة والواقع ولتحاول مقارنته بالكتاب…
    ليعود البطل للحظات الضعف والانهزام ليسطرها كلمات مشفرة بنقاط لا تحمل اي معنى او صعبة حد الابهام ..ومن هنا ننتقل الى الصمت … وهنا يأتي بمعني التأمل ليكشف هذا التأمل عن افكاره المتضربة … وحزنه العميق الذي سطر على شكل كلمات واختبأ في مكان اشد ظلاما من نفسه .
    ننتقل للوصف اروع … متنرجس … وهذا يعني يدعي النرجسية والتعالي … برغم انه على النقيض من ذلك … يتظاهر بهذا ليخفي دمعة سكنت عينه وقلبه فأصابته بضعف يبحث في قواميسه عما يدلل على ذلك … يختار اقوى الكلمات … اصعب العبارات ليخفي انهزامية يدور في فلكها … هو لا يغفل عن عري بوحه وهمسه ولكنه يتغافل … ويعود للتذمر للافكار التي تدور في مخيلته … وتقف عند بوابة الخروج للورق … ولكن تأبى ذلك … تشعره بأنها مستعدة وعندما يحاول تعانده ليبقى في ضعفه … يخرجها عنوة … فتعاود العبور واشعال فيتلها في روحه من جديد …
    فقرة رائعة بالتوصيف … والتحليل لشخصية البطل المتقلبة … بين ضعف … ومحاولة للظهور بمهر غير حقيقته .
    باقة ورد لم تخلق بعد … واجمل الهدايا ما لم يأتي بعد
  90. لاستازة حنين .
    وعلى ماذا الشكر كل الشكر اك لانك منحتني متعة القراءة لهذا النص الممتع والمتعب … ربما اختلطت قراءتي باشياء اخرى … ولكني اشعر بعدم الاستيعاب في كثير من الاحيان … لذا تجديني اقص الجزء الذي لم استوعبه ليبقى امامي
    دمت بخير
  91. استازة حنين
    مساء الخير
    عيون الليل هناك تنتظر
  92. مرحبا بك ياحنين
    أنا سعيدة لأن الصدفة قادتني إلى مدونتك الرائعة
    أتمنى لك التوفيق

    شكرا…نورا
  93. يجيد التحاف الصمت…حيث يشعر بلجام نبضاته بين يديه
    واهم هو…واهم حتى الهذيان…!

    فخفقاته كانت تتسرب منه …عبر باب غرفته
    عبر شرفته …لتتحد مع نبض ذرا الكون
    فكل استكانة منه …بضعة نقاط ترسم حيرته الحانقة

    بياض صمته يخبر عن سواد بوحه المرتب في خزانته…!
    متنرجس يحاول مواربة ضعفه….فينشغل بانتقاء معاطف الكلمات
    ويغفل عن عري بوحه…
    تبا إذن..لتلك الحروف…التي تبقى عند أطراف إدراكه المتحفزة
    كان يلفظها ولكنها تعاود التسرب بداخله من جديد
    ليلتحف طبقات جليدية من الكلمات
    يواري بها دواخله المزدحمة سريعة الاشتعال.……!
    ,,,,,,,,,
    عزيزتى هذا صحيح تماماً فلا يمكن إنكار الحقيقة بين السطور فما يؤثر في القلم يكون له مدلول داخلنا و إلا لما تأثرنا و عندما نتحايل على الدواخل لتظهر ما لا تستشعره تصبح ورقة جوفاء لا تمطر جمالاً
  94. على يمينه تغفو أناته..وعلى يساره تجسدت أوهامه
    وتحت وسادته كالعادة بضعة أمنيات

    يغمض عينيه…..تبتسم شفتاه…لتشرق الشمس..مبكرة عن موعدها معه..!
    ,,,,,,,,,,,,
    هذه الصور رائعة
    شغف القراءة يجبرك على الإنفصال عن المحيط حولك و الكتابة أيضاً فهى دخول إلى حالة من اللاوعى تحلق فيها فى سماؤك الخاصة و تتحايل على صفة الواقع
  95. أيها القارئ في قعر الظلام
    الكذب كالصدق عند المشاهد لا يحتاج سوى فن الإلقاء….!
    ـــــــــــــ
    الممثل المحترف هو من يتقمص الشخصية جيداً و ربما تبعد عن ملامحه و لكنه أيضاً يتعايش معها كى يتقنها و إلا لن يبرع … لابد أن يمارس طقوس الشخصية داخله قبل أن يفرضها على الآخرين
  96. جارتى
    إختفيت بعض الوقت فعذراً
    دخلت الفيس بوك و لسة مش فاهمة قوى ده غير امتحانات صغيرى .. تنتهى بعد غد بإذن الله
    مساء الياسمين حبيبتى و جمعة مباركة
  97. صباح الخير حنين
    أزيك
    أتمنى من قلبي يكون عجبك الجزء العاشر وتستمري في متابعة بقية الأجزاء .
    تمنياتي لك بالخير الدائم
    دمتي بود يا جميل
  98. شاتم أبي هريرة
    إنه رجل بليد ، أراد الشهرة ، ولكن على حساب دينه وآخرته ، درس في الأزهر ، وأخفق في الحصول على الثانوية الأزهرية عدة مرات ، ولما ترك الأزهر ، بل لما تركه الأزهر لغبائه وكسله ، كان يقف على قارعة الطريق يتحرش بطلابه ، فيبدي استهزاءه بهم لانقطاعهم إلى تعليم الدين وشرائعه ، ويرى ذلك دليلاً على سخف عقولهم وسذاجتهم !! بدأ نشاطه التأليفي بكتاب تافه جداً سماه : ( أضواء على السنة المحمدية ) شحنه بالأكاذيب والأغلوطات ، وقد تبنته بعض الجهات المشبوهة ، لكن الكتاب لم يحقق له الشهرة المنشودة ، فأراد أن يتقدم خطوات أخرى لتحقيق مزيد من الشهرة ، وقد رأى كيف سُلِّطت الأضواء على أمثال القاضي ” علي عبد الرزاق ” الذي كان مجهولاً إلى أن أخرج للناس بكتابه ” الإسلام وأصول الحكم ” الذي تهجم فيه على دين الإسلام ، ورأى كيف استقطب ” طه حسين ” أضواء الشهرة بكتابه عن الشعر الجاهلي الذي أنكر فيه وجود إبراهيم وإسماعيل عليهما السلام .
    رأى ذلك كله فأراد أن يحقق أقصى درجات الشهرة ، فألف كتابه : (شيخ المضيرة أبو هريرة ) ملأه بالطعن في رواية الإسلام الأول الصحابي الجليل أبي هريرة رضي الله عنه .
    وقد كان عنوان كتابه مبيناً لسوء مقصده ، عامله الله بما يستحق ، فالمضيرة لون من الطعام كان أبو هريرة يحبه – ولا ضير في ذلك - ووصف أبو هريرة رضي الله عنه بأنه شيخ المضيرة لا يخفى ما فيه من السخرية والاستهزاء والانتقاص ، كما لو قيل عن رجل بأنه شيخ البطاطا أو شيخ الدجاج … فأي وقاحة أعظم من هذه الوقاحة ؟! ومع من ؟! مع رواية الإسلام الأول ، الذي كان ملازماً لرسول الله صلى الله عليه وسلم وروى عنه : 5374 حديثاً ، فهو أكثر من روى عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولعل هذا هو السر في محاولة فئات عديدة من المغرضين إسقاطه وتشويه سيرته رضي الله عنه .
    والآن ، أتدري أيها القارئ من هو هذا الشقي ؟… إنه محمود أبو رية عامله الله بما يستحق .
    أما خاتمته فقد كانت بئس الخاتمة … قال الشيخ محمد الشنقيطي حفظه اللهُ ( ) : حدثنا الثقة ، عن العالم الذي حضر وفاة هذا الرجل ، قال : أتيت إلى بلده فتذكرته ، فخر لي أن أزوره لأعرف بعض الشيء عنه ، ويشاء الله عز وجل أن توافق زيارتي له وهو في النزع الخير وفي سكرات الموت ، قال : فدخلت عليه – والعياذ بالله – قد تغر لونه ، وكلح وجهه ، واتسعت حدقتا عينيه ، وهو يئن ويقول : آه أبو هريرة … آه أبو هريرة . .. وظل يتأوه بها حتى نُزعت روحه .. ولم ينطق بكلمة الحق .
    لقد مضى هذا القي ، وبقي أبو هريرة رضي الله عنه عَلَماً شامخاً ، يُذكر في كل حين ويقترن اسمه كثيراً باسم رسول الله صلى الله عليه وسلم . فتباً لكل أفاك أثيم .
    قضى الله أن البغي يصرع أهله وأن على الباغي تدور الدوائرُ
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” من سب أصحابي ، فعليه لعنة الله ، والملائكة ، والناس أجمعين ” ( )
  99. استاززززززززززة حنين.
    صباح الخير.
    ********************************
    ليلتحف طبقات جليدية من الكلمات
    يواري بها دواخله المزدحمة سريعة الاشتعال.……!
    ليعاود محاولاته مع رواية أخرى…حتى تلهبه بكلمات
    تشعل أجوائه …تدفأ أطرافه….فيصبب عرقا يبلل جليد وحدته
    على يمينه تغفو أناته..وعلى يساره تجسدت أوهامه
    وتحت وسادته كالعادة بضعة أمنيات
    ***********************************
    اشعر هنا بأن برودة الكلمات عنده جاءت من موات في افكار كانت ترواده بين حين واخر … كما كانت ترواده اوراق ملقاة على طاولته … برودة الكلمات جاءت نتيجة عجز عن التفاعل معها … وهنا جاءت هذه البرودة لتخفف مما يحتمله من جمر ينتظر نسمة لبيشتعل … ويعود ليمارس غوايته وطقوسه مع حسناء جديدة هذه الرواية نجحت في ان تحرك كوامنه …. ان تستفزه … ان تبعث الدفء فيه …لانه وجد ضالته فيها … يمطر عرقاء يذيب بعضا من ذلك الجليد الذ تراكم بداخله .
    وتعود حنين لتؤكد ما جاء في المقدمة على يمينه اناته … وعلى يساره بعض من اوهام يحاول ان يجد له مبررا … وتحت وسادته حفنة من امنياـ … لم يخفي امنياته ويظهر اوجاعه واوهما سكنته . مجرد سوأل
    بعد استراحة سأعود … لا تستبدلي الادراج .
  100. الاخت حنين .
    مساء الخيرات
    انا رقم 100 صح و 101 كمان
    ******************************
    يغمض عينيه…..تبتسم شفتاه…لتشرق الشمس..مبكرة عن موعدها معه..!
    ينشغل بكل شيء ….رتب دروب هروبه جيدا…
    ليستبق الليل النهار…لا يتوتر … لا شمس و لا قمر بدربه المختنق بضبابية الأشياء
    **********************************************
    هنا يأتي وصف لحالة البطل من جديد … البطل القارئ … ويأتي الفعل المضارع ليزيد من حكة النص … فهو مشغول بالحسناوت اللواتي يجاوبنه … ومشغول بأفكار ترواده لتخرج … وامنيات ما زالت تحت الوسادة … يحاول ترتيب اولوياته … يحاول ان يفر من هذا العالم ولو قليلا .. يرتب للهروب … ما بال الاشياء … الليل يسبق الهار … والعتمة تسيطر على مكامن الضوء… فطريقه خالية من اي شيء … الا الضباب … الذي يعني الحيرة والتوهان ..
    دمت بخير
    لحظة باقي تعليق واخلص الحمد لله .
  101. الاخت حنين .
    تجاوزت النهاية …. لانني اتوقع انها تأكيد لما جاء في البداية … يعني البطل لا زال يراوح مكانه … يطالع الاولى لاكمالها من منطلق الادب …. ويطالع الثانية التي حركت فيه شيئا … اما الثالثة فيسترق اليها النظر … وما زالت همومه الى يمينه … وامنياته تحت وسادته واوهامه الي يساره .
    ********************
    أيها القارئ في قعر الظلام
    الكذب كالصدق عند المشاهد لا يحتاج سوى فن الإلقاء….!
    ********************************
    وهنا جئت بالابداع الحقيقي بالقاء هذه الحكمة … ففي ظل مشاهد عادي او قارئ لا يغوص خلف الاشياء … ويميز بين الوجه والقناع تتساوى الاشياء فلا فرق بينها ابدا .
    هنا تستحقين التصفيق طويلا …
    اشهد ان لا اله الا الله واشهد انا محمد رسول الله .
    انتهينا على خير … بهزر … نص لا يمل منه حقا
  102. يقتل مع عاداته برودة الوحدة فيكتب خاطر ملتهب….
    بكلمات شامخة ….
    وقبل كتابتها يحاول نفي أبوته لها..بفكر يقظ

    متنرجس يحاول مواربة ضعفه….فينشغل بانتقاء معاطف الكلمات
    ويغفل عن عري بوحه…

    تبا إذن..لتلك الحروف…التي تبقى عند أطراف إدراكه المتحفزة
    كان يلفظها ولكنها تعاود التسرب بداخله من جديد
    ليلتحف طبقات جليدية من الكلمات
    يواري بها دواخله المزدحمة سريعة الاشتعال.……!

    ليعاود محاولاته مع رواية أخرى…حتى تلهبه بكلمات
    تشعل أجوائه …تدفأ أطرافه….فيصبب عرقا يبلل جليد وحدته

    على يمينه تغفو أناته..وعلى يساره تجسدت أوهامه
    وتحت وسادته كالعادة بضعة أمنيات

    لا تعليق يا حنين..قمة الروعة تتجلي وياللعجب والاسي من منتهي الوحدة ..
    خيال مبهر وشغف ساحر بالقراءة وبالحرف والمعني والفكرة والشعور.منتهي القوة والكبرياء ينتفضوا بشموخ ورقي من تجسد الضعف في لحظة البوح .
  103. الاستاذة حنين .
    مساؤك حنان وامل واحلام هانئة .
    ********************************
    الحلم… و ترك لجام الخيال جميل
    الأسوء أن ننسى إننا على الأرض
    فالهبوط بالوعي على أرض لواقع يحتاج مهارة كما التحليق أيضا…!

    ..
    أظنك هنا شرحت غموض الفقرة السابقة…!!
    بل كل كلماتك التي تتلوى
    صحح لي لو أنا أخطأت
    عيد ميلاد سعيد
    …أسعدك الله دائما

    ….
    صدقني استاذة حنين اني لم افهم مغزى هذا التعليق .
    دمت بخير
  104. ومن حزن حانق…..لحزن رابض…!!!
    فلآه تخبر بما يعجز القلم عن ترجمته من شعور يجدل مع شعور ليجدل بواقع مغضوب عليه
    إذن المحبوب كان كأسطورة الزهرة
    ولكن حقا هل الزهرة تعتلي عرش الكون
    أم هو وهم البصر و الزهرة ماثلتها كثر ومن درب التبانة لآي درب آخر
    هذا الجزء أحترت فيه قليلا …ولكني ناظرته
    بعفوية بلا تعمق
    وهذا أكثر سلاما…
    ********************
    جميل هذا الراي … فالاه دوما تخبر ما يخفيه القلم … وعرائس الورق … نعم يا سيدتي فالزهرة او اينانا … هي من تعتلي عرش الكون لانها رمز لاجمل علاقة ليس لبعدها او قربها … ولكن لانها رمز حب والحب لا شيء يعلوه … وما زال تموز حبيبها رهين الارض السفلى عند شقيقة الزهرة .
    جميل طرح الاراء والاجمل ان نختلف قبل ان نتفق .
  105. الأعتراض على التقدم بالعمر, هو منبع حزن وحده
    فالعمر حصيدة إدراك…و خطى يخطوها الأنسان
    طالما هو في الدنيا.
    هنا العمر و الشهب الملعون هل هو عائق للحب…؟!
    هل عقدين أو خمسة عقود…تعرقل مسار القلب.!!
    إذن هو ليس حبا…هو مدعاة لعيش الماضي في الحاضر
    كل ما يمنع ذلك الدور…مظاهر الزمن و لمساته على جسد …و روح تجتر الماضي أجترارا…!!
    ******************************
    لايا سيدتي ليس اعتراضا على لتقدم بالعمر لاننا بهذا لا نملك حق اعتاض .. ونؤمن بأن الايام تسير وتسير غير ابهة باعتراضك او احتجاجك … ولكن الاعتراض على ما تحمله ذه الايام … تمنحك حياة … تمنحك سعادة … تمنحك كل ما تريد … وفي لحظة الابتسام تسرق منك كل ما وهبتك … ربما الخلل بالانسان نفسه الذي لم ينجح في الاحتفاظ بما وهب … فكان الاولى ان يعاد كل شيء كما كان …
    الحب حياة … ابدا ليس اجترار ماضي بل استعادة ذكريات .
  106. تعتيم الرؤية حتى العمى
    كيف سيتحول لدواء…؟!!
    هل لأن بعد العسر يسرا..
    أم لآن عدم الرؤيا أسلم و أبقى..!!
    ************************
    من قال ياسيدتي … بان السواد هو تعتيم … بل ايضاح كامل للاشياء … والبياض الكامل يفقدنا التمييز ….
    فاذا ابيضت العين فقدت بصرها … وسواد العين هو ما يرى … اذا السواد وضوح … فلولا سواد الليل ما تمتعنا بقمر ولا نجوم … البياض بعرفي هو تلاشي … اذ اننا نرحل في الابيض … وننفقد قدرتنا على التعطي مع الاشياء اذا ما كانت بياضا ناصعا .
    ***************************
    وان لم تكن القهوة موجودة اكرما لحضور تحضر القهوة … وتجهز المناشف …. و نقدم كل ما نستطيع اكراما للاستاذة حنين … بس والنبي دكر بط يكون متربرب كويس … ومعمول بنفس .
  107. ازعجتك في هذا النهار …. وباقات من نرجس وياسمين … وقناني من العطر … اقدمها اعتذارا عن هذا الازعاج
  108. حنين
    قلقتينى عليكى .. مالك ؟ عارفة إن الحر بيتسبب فى حالة من الكآبة بالنسبة للمشاعر و بنبقى عمليين أكتر لكن ؟؟
    لو فيه حد مزعلك قولى بس و انا … على طول على المجزر
    اتمناك بخير
    حفظك الله
  109. حنونه الحنونه
    ايه حسدتك والا ايه
    انت فين ؟
    طمنيني عليكي ولو على الايميل بقالي فتره ما جتليش رسايل منك وقد تعودتها بل ادمنتها يا حنونه
    والا اقولك انا هبعتلك يا بت مالازم اطمن على باقي الحزب بتاعي احسن يقع مني

    بحبك ويارب تكوني بخير
  110. /
    /
    /

    مســاءك ورود و زمـرد يا حنيــن أيتها النقية
    يشتــاقـُـكِ الجوار والله ..
    لعلكِ بخير ؟!!
    .
    .
    .
  111. صباح السعد حنين
    سامحي تأخيري بالوصول
    كثير انشغلت سامحيني يلغالية
    نصك روعة برد ناري
    كلماتك سكنتني شاركتها مع جميع اصدقائي
    قلمك دائما بالقمة اشكرك عليه
    سأرجع لقرائة النص الاخر
    تحياتي لارق كاتبة
  112. هل ألبسنا المقاومة الزي الإيراني
    http://elsaudi86.maktoobblog.com/
  113. مساء الأنوار حنين
    كيفك
    يارب تكوني بأحسن حال
    مرور للسلام
  114. صباحك سيدتي معطر بالفل والياسمين ادام الله عليك ثوب الصحة والعافية
  115. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ثمرات لا اله إلا الله :

    - أن من قالها خالصاً مبتغياً بذلك وجه الله دخل الجنة بلا حساب ولا عذاب .
    - هي أعلى شعب الأيمان وأثقل شيء في الميزان .
    - أنها كلمة الحق والتقوى والإخلاص .
    - هي أعظم سبب لتحرير العقل من الخرافات والأباطيل .
    - إن قبول الأعمال متوقف على النطق بها والعمل بمقتضاها .
  116. السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    هل تعلموا احبتي في الله ان قناة الرحمه الفضائيه مستهدفه من قبل اليهود الملاعين وتوجد منظمه يهوديه تطالب بإغلاقها ويعطونهم فرصه حتى يوم الخميس 205 فحسبنا الله ونعم الوكيل ونرجو الله ان يحول بينهم وبين ما يشتهون .بالله عليك ان تدعو فى صلاتك ان ينصرنا الله على كل من يريد الضرر بالاسلام والمسلمين وعلى اليهود المعتدين وانشر أخى…… المسلم تردد القناه الجديد حتى تصل للعالم كله ونقف كلنا يدا واحده ضدهم.وهو 10873 رأسى ومعدل الترميز 27500 انشرها ياأخى ولا تبخل بالدعاء
    الرحمة باقية بإذن الله
    تردد القناة الجديد على النايل سات
    التردد 10873
    معدل الترميز 27500
    …رأسي34تردد القناة على العرب ساتالتردد 12149معدل الترميز 27500أفقي 34
  117. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جانب من تفسير الأحلام لمن رأى سورة من سور القرآن
    ————————————-
    بسم الله نبدأ
    من رأى في منامه أنه قرأ سورة العلق ( اقرأ )
    رزقه الله القراءة والكتابة والتواضع والفصاحة
    ومن رأى أنه قرأ سورة القدر
    طال عمره بإذن الله وعلا أمره وقدره
    ومن رأى أنه قرأ سورة البينه
    هدى الله على يديه قوما ضالين
    ومن رأى في منامه أنه قرأ سورة الزلزلة
    زلزل الله به أقدام أهل الكفر
    ومن رأى أنه قرأ سورة العاديات
    رزقه الله الخيل الكثير
    ومن رأى أنه قرأ سورة القارعة
    أكرمه الله بالعبادة والتقوى
    ومن رأى أنه قرأ سورة التكاثر
    كان زاهدا في المال تاركا لجمعه
    ومن رأى أنه قرأ سورة العصر
    وفقه الله للصبر وأعانه على الحق وينال خسارة يعقبها
    ربح بفضل الله
    ———————————-
    دعوة للعلم والمعرفة بأسرار تأويل القرآن
    أخوكم محمد رمضان
  118. بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة و السلام على اشرف المرسلين
    نبينا محمد عليه افضل الصلاة و التسليم
    ثم أما بعد
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
    موقع قناة الرحمه
    الموضوع وما فيه اننا نحارب بكافة الوسائل,
    طالب “المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية” بفرنسا (الكريف) بمنع البث الفضائي لقناة الرحمة المصرية الإسلامية في فرنسا “إذا لم تتوقف عن بث برامجها المعادية للسامية”, وتقدم “الكريف” بملف إلى “المجلس الأعلى السمعي البصري” يتضمن مقاطع بثت على القناة اعتبرها المجلس اليهودي “بمثابة معاداة صريحة للسامية، وتحض على الكراهية بين الشعوب”.
    وعلمت شبكة “إسلام أون لاين.نت” من مصادر من “المجلس الأعلى السمعي البصري” أنه تجرى في الوقت الحالي متابعة دقيقة لكل ما تبثه قناة الرحمة الإسلامية، والتي تبث على القمر الصناعي المصري “أطلنتيك بيرد”، وتبث في فرنسا عن طريق الموزع الفرنسي “إيتلسات”.
    وأضافت نفس المصادر التي فضلت عدم ذكر اسمها “أنه قبل اتخاذ أي إجراء بشأن القناة يجب التأكد من نوعية البرامج التي تبثها القناة المعنية، وتوجيه التنبيه إليها في مرحلة أولى لكي تحترم القانون”.
    ويعتبر المجلس الأعلى السمعي البصري بفرنسا أعلى هيئة تراقب احترام وسائل الإعلام الفرنسية لحرية التعبير، كما أنها تشدد على تطبيق قانون 30 سبتمبر 1986 المتعلق بحرية الاتصال.
    وكشفت المصادر ذاتها أن “ميشال بايون” مدير المجلس الأعلى السمعي البصري (س إس أ) تلقى في الأسابيع الماضية رسالة من “ريتشارد باسكي” رئيس المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية بفرنسا (الكريف) يدعوه إلى تطبيق القانون المتعلق بمنع الدعوة إلى الكراهية والعداء للسامية على قناة الرحمة المصرية”، وهو ما فسرته المصادر بأنه دعوة ضمنية إلى منع بث القناة على الأراضي الفرنسية.
    ويمنع القانون الفرنسي رقم 15 المؤرخ في 30 سبتمبر 1986، والمتعلق بحرية التعبير، كل أشكال الدعوة إلى الكراهية وإلى العنف؛ لأسباب تتعلق بالجنس أو بالدين أو الجنسية”.
    خطب الاطفال
    ويتضمن الملف الذي تقدم به “المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية بفرنسا” مقاطع من برامج بثتها قناة الرحمة في الفترة الممتدة بين 2 يناير و6 مارس من هذه السنة، وفيها يتم تعليم الأطفال كيفية أن يكونوا “خطباء المستقبل”، وتمكينهم من إبراز قدراتهم على القيام “بالأدعية”، وقد بدأ أحد الأطفال دعاءه في يوم 6 مارس بقوله: “اللهم دمر اليهود تدميرا، وحطمهم تحطيما.. اللهم ابتلهم بمرض ليس فيه شفاء، وداء ليس فيه دواء”.
    كما تضمن ملف “المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية بفرنسا” مقاطع أخرى من “خطب الأطفال” بثت في تواريخ مختلفة في الأشهر الثلاثة الأخيرة اعتبرها الكريف “تحريضا على الكراهية وعداء للسامية”.
    أحاديث الشيوخ
    وفضلا عن خطب الأطفال تضمن الملف أيضا أحاديث لشيوخ كثيرين اعتبرت “معادية للسامية” مثل برنامج للشيخ سلامة عبد القوي بثته القناة يوم 15 يناير تحدث فيه عما يعرف بكتاب “حكماء صهيون”، وكلمة أخرى ألقاها الشيخ “محمد حسين يعقوب” يوم 17 يناير قال في مقدمتها: “لو أن اليهود تركوا لنا فلسطين.. فهل يصبحون أحباءنا؟ لا طبعا”، بحد قول الشيخ.
    وتضمن الملف أيضا أقوالا للداعية علاء سعيد اتهم فيه اليهود بكونهم سبب نشر الفساد والشذوذ الجنسي والحروب في العالم، كما ورد ذكر اسم الشيخ محمد الزغيبي والشيخ سعيد الفاني على أنهما أوردا أيضا أقوالا اعتبرت معادية للسامية.
    ويعتبر المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية، والذي يعتبر الممثل الرسمي ليهود فرنسا، والذي يحتج على تواصل بث قناة الرحمة على التراب الفرنسي أكبر منظمة يهودية داعمة لإسرائيل بفرنسا، ويقوم المجلس بلعب دور “اللوبي اليهودي بفرنسا” مثل “الإيباك” بالولايات المتحدة، ويحظى بتأثير كبير في وسائل الإعلام والساسة الفرنسيين.
    واليوم شاهدنا تحرك من رجال مصر الاوفياء تجاة مثل هذه الهجمات وتم بث القناة على العرب سات والحمد لله رب العالمين
    الرحمه باقيه باذن الله …. الرحمه باقيه بتحرك الشباب … بتحرك المسؤولين…الرحمه باقيه بحمل باهتمامك بالامر ….اناشد اخوانى المسلمين بفرنسا للتصدى لهذه الهجمه الشرسه ضد مصر وضد السنه وضد الرحمه …اناشد المحامين العرب بالوقوف الى جانب القناه …
    وهذا رابط الموضوع http://ziyadsafi.maktoobblog.com/1635244/الرحمة-باقية-بإذن-اللهِ-تعالى/
  119. بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة و السلام على اشرف المرسلين
    نبينا محمد عليه افضل الصلاة و التسليم
    ثم أما بعد
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
    موقع قناة الرحمه
    الموضوع وما فيه اننا نحارب بكافة الوسائل,
    طالب “المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية” بفرنسا (الكريف) بمنع البث الفضائي لقناة الرحمة المصرية الإسلامية في فرنسا “إذا لم تتوقف عن بث برامجها المعادية للسامية”, وتقدم “الكريف” بملف إلى “المجلس الأعلى السمعي البصري” يتضمن مقاطع بثت على القناة اعتبرها المجلس اليهودي “بمثابة معاداة صريحة للسامية، وتحض على الكراهية بين الشعوب”.
    وعلمت شبكة “إسلام أون لاين.نت” من مصادر من “المجلس الأعلى السمعي البصري” أنه تجرى في الوقت الحالي متابعة دقيقة لكل ما تبثه قناة الرحمة الإسلامية، والتي تبث على القمر الصناعي المصري “أطلنتيك بيرد”، وتبث في فرنسا عن طريق الموزع الفرنسي “إيتلسات”.
    وأضافت نفس المصادر التي فضلت عدم ذكر اسمها “أنه قبل اتخاذ أي إجراء بشأن القناة يجب التأكد من نوعية البرامج التي تبثها القناة المعنية، وتوجيه التنبيه إليها في مرحلة أولى لكي تحترم القانون”.
    ويعتبر المجلس الأعلى السمعي البصري بفرنسا أعلى هيئة تراقب احترام وسائل الإعلام الفرنسية لحرية التعبير، كما أنها تشدد على تطبيق قانون 30 سبتمبر 1986 المتعلق بحرية الاتصال.
    وكشفت المصادر ذاتها أن “ميشال بايون” مدير المجلس الأعلى السمعي البصري (س إس أ) تلقى في الأسابيع الماضية رسالة من “ريتشارد باسكي” رئيس المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية بفرنسا (الكريف) يدعوه إلى تطبيق القانون المتعلق بمنع الدعوة إلى الكراهية والعداء للسامية على قناة الرحمة المصرية”، وهو ما فسرته المصادر بأنه دعوة ضمنية إلى منع بث القناة على الأراضي الفرنسية.
    ويمنع القانون الفرنسي رقم 15 المؤرخ في 30 سبتمبر 1986، والمتعلق بحرية التعبير، كل أشكال الدعوة إلى الكراهية وإلى العنف؛ لأسباب تتعلق بالجنس أو بالدين أو الجنسية”.
    خطب الاطفال
    ويتضمن الملف الذي تقدم به “المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية بفرنسا” مقاطع من برامج بثتها قناة الرحمة في الفترة الممتدة بين 2 يناير و6 مارس من هذه السنة، وفيها يتم تعليم الأطفال كيفية أن يكونوا “خطباء المستقبل”، وتمكينهم من إبراز قدراتهم على القيام “بالأدعية”، وقد بدأ أحد الأطفال دعاءه في يوم 6 مارس بقوله: “اللهم دمر اليهود تدميرا، وحطمهم تحطيما.. اللهم ابتلهم بمرض ليس فيه شفاء، وداء ليس فيه دواء”.
    كما تضمن ملف “المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية بفرنسا” مقاطع أخرى من “خطب الأطفال” بثت في تواريخ مختلفة في الأشهر الثلاثة الأخيرة اعتبرها الكريف “تحريضا على الكراهية وعداء للسامية”.
    أحاديث الشيوخ
    وفضلا عن خطب الأطفال تضمن الملف أيضا أحاديث لشيوخ كثيرين اعتبرت “معادية للسامية” مثل برنامج للشيخ سلامة عبد القوي بثته القناة يوم 15 يناير تحدث فيه عما يعرف بكتاب “حكماء صهيون”، وكلمة أخرى ألقاها الشيخ “محمد حسين يعقوب” يوم 17 يناير قال في مقدمتها: “لو أن اليهود تركوا لنا فلسطين.. فهل يصبحون أحباءنا؟ لا طبعا”، بحد قول الشيخ.
    وتضمن الملف أيضا أقوالا للداعية علاء سعيد اتهم فيه اليهود بكونهم سبب نشر الفساد والشذوذ الجنسي والحروب في العالم، كما ورد ذكر اسم الشيخ محمد الزغيبي والشيخ سعيد الفاني على أنهما أوردا أيضا أقوالا اعتبرت معادية للسامية.
    ويعتبر المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية، والذي يعتبر الممثل الرسمي ليهود فرنسا، والذي يحتج على تواصل بث قناة الرحمة على التراب الفرنسي أكبر منظمة يهودية داعمة لإسرائيل بفرنسا، ويقوم المجلس بلعب دور “اللوبي اليهودي بفرنسا” مثل “الإيباك” بالولايات المتحدة، ويحظى بتأثير كبير في وسائل الإعلام والساسة الفرنسيين.
    واليوم شاهدنا تحرك من رجال مصر الاوفياء تجاة مثل هذه الهجمات وتم بث القناة على العرب سات والحمد لله رب العالمين
    الرحمه باقيه باذن الله …. الرحمه باقيه بتحرك الشباب … بتحرك المسؤولين…الرحمه باقيه بحمل باهتمامك بالامر ….اناشد اخوانى المسلمين بفرنسا للتصدى لهذه الهجمه الشرسه ضد مصر وضد السنه وضد الرحمه …اناشد المحامين العرب بالوقوف الى جانب القناه …
    وهذا رابط الموضوع http://ziyadsafi.maktoobblog.com/1635244/الرحمة-باقية-بإذن-اللهِ-تعالى/
  120. أتعلمين …كم بحثت عنك…التقيت يوما ما…مساء ما ربما…احدى قصائدك في ثنايا بحثي عن اي شيء ينتشلني من الرداءة…فوجدتها….مضمخة بالالم..والخوف..ترتجف على قارعة حزني ….ووعدتها اني ساعود…قصيدة الحنين …التي لم تثق ابدا بالوعود..تراها صدقتني …. ربما ..ولكني اعرف ايضا انها تكره الانتظار ..وانا لم احدد افقا لانتظارها….هاانا اعود…وجدتك اخيرا.. ايتها الفارة بين دهاليز روحك….وروح المعذبين الذين تكتبينهم ويكتبونك..بلا رحمة…..وجدتك ..ايتها القصيدة اخيرا….فلتغفري غيابي ….الطويل….فانت تعلمين ان للبوح شفير قد اعجز عن القفز منه ..إلا إذا…………
  121. هناك فى البعيد
    كان جالساً ممسكا بلفافه فى يده
    و فنجان القهوه على المكتب يدفئ
    برود وحدته.يشق سكون الصمت خدش
    تناوله لفرشاته يرسم احرف تركض
    و ترتحل على جدران الذاكره امنيات
    تمثل الضوضاء اصوات تمزيق اوراقه
    تسقط نار افافته على اخر حلم
    فيحترق وحيدا….
    ولم يكن يعلم انها هناك
    فى البعيد البعيد…
    ترقبه.؟